المملكة تُنظم «منتدى العالم القادم» بمشاركة 1200 خبير بمجال الرياضات والألعاب الإلكترونية


المملكة
المملكة

تستعد المملكة العربية السعودية لاحتضان "مؤتمر العالم القادم" الذي سيجمع قادة وخبراء قطاع الرياضات الإلكترونية من مختلف أنحاء العالم، على مدار يومين، بداية من يوم الأربعاء بتاريخ 7 سبتمبر 2022 في مدينة الرياض.

وستقام النسخة الأولى من المؤتمر العالمي في فندق "Four Seasons"، حيث سيناقش مجتمع الرياضات الإلكترونية آخر مستجدات القطاع الحيوي الواعد اقتصاديًّا، ويستعرض أحدث الأفكار والاستثمارات وتطوير المواهب، بالإضافة إلى تسليط الضوء على جهود المملكة بصفتها دولة رائدة في القطاع.

اقرأ أيضاً
الهيئة السعودية للفضاء تنظم معسكر «انطلق للفضاء» في نسخته الثانية

المملكة

وسيشهد "مؤتمر العالم القادم" حضور ومشاركة أكثر من 1,200 شخصية بارزة في قطاع الرياضات والألعاب الإلكترونية دوليًّا من وزراء الرياضة في الدول الرائدة، وكبار المستثمرين، ومطوري الألعاب، والاتحادات الرياضية والبطولات، ومقدمي الخدمات التقنية، واللاعبين، والشركات الناشئة، وممثلي القطاع العام، والعلامات التجارية، والمعلنين، والناشرين، ووسائل الإعلام.

المؤتمر يأتي بتنظيم من الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية، ويختتم أنشطة وفعاليات موسم الجيمرز (أكبر حدث في الرياضات والألعاب الإلكترونية على مستوى العالم) المستمرة حاليًا، وتمتد لمدة 8 أسابيع في بوليفارد رياض سيتي.

وحول المؤتمر، أوضح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن سلطان رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية أنه فرصة لرسم ملامح مستقبل أجندة قطاع الرياضات والألعاب الإلكترونية، ونقل صورة كاملة لنموه من خلال الجانبين الاستثماري والتعاوني، مؤكداً أن جميع المعنيين بهذا القطاع يدركون أن هناك المزيد من المساحة للتطور والتقدم في هذا المجال الذي يعدّ أكبر من قطاعَيْ الموسيقى والأفلام معاً. وعلى الرغم من معرفتنا بحجم النمو الكبير للألعاب الإلكترونية، يتمثل الجانب الرئيس في كيفية التعاون سويًا لجعلها أفضل.

ونوّه سموه بأن من الضروري دفع عجلة قطاع الرياضات والألعاب الإلكترونية الذي يوفر فرصًا عظيمة للصناعة والحكومات، مع تلبية وتجاوز التوقعات الجديدة من اللاعبين حول نماذج الأعمال. المملكة هي المضيف الأنسب لمؤتمر العالم القادم، حيث لا نسعى فقط لنصبح إحدى الدول الرائدة في القطاع، بل الدولة الرائدة عالمياً في الرياضات والألعاب الإلكترونية، ونتطلع للترحيب بمجتمع القطاع في الرياض في 7 و8 سبتمبر لنجتمع ونُجري نقاشات هادفة ومُثمرة.

وتضم قائمة كبار المتحدثين: صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن سلطان (رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية)، والرئيس التنفيذي للاتحاد البريطاني للرياضات الإلكترونية ونائب رئيس الاتحاد الدولي للرياضات الإلكترونية شيستر كينغ، والرئيس التنفيذي والشريك في "GGTech" لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ماريو بيريز غيريرا، والمدير العام للأمن في الاتحاد الإفريقي لتطوير الرياضات الإلكترونية سايو أولوابي، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في "Esports Entertainment Group" غرانت جونسون.

ويسلط المؤتمر الضوء على التحديات التي تواجه تطور التقنية والتي تؤثر على منظومة الرياضات والألعاب الإلكترونية، وأحدث التطورات في الألعاب الإلكترونية السحابية، ومنصات اللعب، بالإضافة إلى صناعة المحتوى، والأفكار المستحدثة حول الألعاب الإلكترونية ذات الأثر، وتأثير الألعاب الإلكترونية على العالم، والجانب الإبداعي للألعاب الإلكترونية في مختلف القطاعات، فيما سيتضمن نقاشات للخروج بحلول لتوجه الحكومات فيما يخص الألعاب الإلكترونية، وتطوير مواهب منظومة القطاع، وتطوير البنية التحتية للقطاع، وحجم السوق السعودي وفرص المشاركة، وجانب الإبداع والأنظمة والتشريعات في مختلف الفئات.

وتتضمن موضوعات اليوم الأول من المؤتمر: كلمة رئيسة حول أهمية الرياضات والألعاب الإلكترونية لوسائل الإعلام، والقوة الاقتصادية للألعاب الإلكترونية، والواقع الافتراضي والواقع المعزز والميتافرس. في حين تتضمن موضوعات اليوم الثاني من المؤتمر: دور الحكومات في تسهيل عمل المنظومات، والجانب الصحي لممارسي الرياضات والألعاب الإلكترونية، ونشأة صالات ومواقع الرياضات والألعاب الإلكترونية – تجربة الموقع الثالث.

ويتخلل مؤتمر العالم القادم مجموعة من الأنشطة التفاعلية، وحصص تعليم احترافية في الألعاب الإلكترونية، واجتماعات ثنائية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa