إجراء أول عملية نوعية لرضيع بجازان لتصحيح انقلاب المثانة ومجرى البول

مستشفى الملك فهد المركزي بجازان
مستشفى الملك فهد المركزي بجازان

نجح فريق طبي بمستشفى الملك فهد المركزي بجازان، في إنهاء معاناة رضيع في الشهر الرابع من العمر، بعد معاناة من تغير خلقي في المثانة والحوض ومجرى البول وانفراج الحوض.

وأوضحت صحة جازان، في بيان لها، أن الفريق الطبي اجرى عملية جراحية نوعية، تم فيها تصحيح انقلاب المثانة الخارجي وعنق المثانة ومجرى البول، واستغرقت العملية ثماني ساعات وتكللت بالنجاح، وتعد هذه العملية الاولى من نوعها التي تجرى بمستشفيات وزارة الصحة على مستوى المنطقة الجنوبية.

وأضافت صحة جازان، أن الرضيع ولد في أحد المستشفيات الطرفية بالمنطقة، وبعد الكشف الطبي عليه في مستشفى الولادة تبين انه يعاني من عيب خلقي، وتمت إحالته إلى تخصص المسالك البولية بمستشفى الملك فهد المركزي.

وتم إجراء الفحوصات الطبية اللازمة للرضيع، من قبل الفريق الطبي، وتبين انه يعاني من تغير خلقي في المثانة والحوض ومجرى البول.

وأشارت صحة جازان إلى أنه بعد دراسة الحالة من قبل الفريق الطبي المكون من أطباء جراحة المسالك البولية واطباء عظام الأطفال وكذلك اطباء التخدير بالمستشفى، تقرر إجراء عملية جراحية للرضيع.

وبدأت العملية بإجراء إصلاح انفراج الحوض من قبل اطباء عظام الأطفال استغرقت ثلاث ساعات، ومن ثم اصلاح انقلاب المثانة الخارجي وعنق المثانة ومجرى البول من قبل اطباء المسالك البولية، في عملية استغرقت ٥ ساعات.

وأوضحت صحة جازان أنه بعد متابعة الرضيع بقسم التنويم من قبل الفريق الطبي، واستقرار حالته الصحية، غادر المستشفى بعد تحسن حالته وتماثله للشفاء.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa