«جودة الحياة» و«إثراء» يستعرضان أوجه التعاون لتحقيق رؤية المملكة 2030

برنامج جودة الحياة
برنامج جودة الحياة

بحث فريق برنامج جودة الحياة (أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030) مع مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي «إثراء»، أمس، أوجه التعاون لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

واطُّلِع خلال الزيارة على أعمال مركز إثراء والجهود التي يبذلها في المجالات الثقافية والمعرفية وتعزيز الانفتاح الثقافي على مختلف ثقافات العالم.

كما تضمنت الزيارة التعرف على أقسام المركز التي تتضمن: متحف إثراء، ومتحف الطفل، ومسرح إثراء، ومكتبة إثراء، ومختبر الأفكار، وصالة السينما، ومعرض الطاقة، والأقسام الأخرى للمركز.

كما عقد الرئيس التنفيذي لمركز برنامج جودة الحياة خالد بن عبدالله البكر وفريق البرنامج اجتماعًا برئيس قسم الاستراتيجية والشراكات في إثراء فاطمة الراشد، وممثلين لـ«إثراء».

وعُرِّف خلال اللقاء ببرنامج جودة الحياة وأهدافه الاستراتيجية، واستُعرِضت المبادرات والمشاريع، خاصة المرتبطة بالقطاع الثقافي، وبُحِثت أبرز الفرص المستقبلية للتعاون بين البرنامج وإثراء لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa