أسواق جدة تشهد حركة نشطة مع قرب بداية العام الدراسي

أسواق جدة تشهد حركة نشطة مع قرب بداية العام الدراسي

تشهد المراكز التجارية والمكتبات والقرطاسيات بمحافظة جدة إقبالًا كبيرًا من قبل المتسوقين استعدادًا للعام الدراسي الجديد، تتسابق في ما بينها لتقديم العروض وأحدث المستلزمات المدرسية والقرطاسية والأدوات والحقائب المدرسية، والملابس والأجهزة الإلكترونية.

وتزينت أركان معظم المراكز التجارية بعروض مختلفة، مع إطلاق عدد منها باقة واسعة من التخفيضات تتراوح بين 50% و75% التي يتم تقديمها على مختلف المستلزمات المدرسية، بينما سجلت أسواق جدة التاريخية والبلد حركة نشطة، التي عادة ما تشهد كثافة مع قرب حلول العام الدراسي، خصوصًا محالات ومتاجر الجملة المتخصصة في الخدمات المدرسية والتعليمية.

ورصدت عدسة وكالة الأنباء السعودية توافد المتسوقين مع أبنائهم، لتوفير متطلبات واحتياجات الأبناء من المستلزمات المدرسية، من أدوات مكتبية وملابس التي تناسب المراحل الدراسية للطلاب والطالبات، لاسيما الحقائب والكتب والدفاتر والأقلام التي تتوفر بأشكال وألوان وأنواع وجودة مختلفة، إضافة إلى الزي المدرسي.

وأوضح مندوب المبيعات في أحد الأسواق بمحافظة جدة حامد العلي أن الإقبال على المستلزمات المدرسية يشهد في مثل هذه الأوقات التي تقترب معها العودة للدراسة، زيادة في أعداد المتسوقين وكذلك زيادة في المعروضات والسلع المكتبية، حيث تحرص معظم الأسواق على التجهيز المبكر لتوفير كل ما يلزم لبدء العام الدراسي، وتختلف هذه التجهيزات من سوق إلى آخر، فبعض الأسواق يقتصر نشاطها على الملبوسات فقط وأخرى على الطباعة والتصوير، ومحلات أخرى للبيع بالجملة في ما تستعد بعض الأسواق لتوفير هذه المستلزمات كاملة في مكان واحد .

من جهته، تحدث أحد ملاك المكتبات عن إتاحة مكتبته الفرصة أمام أولياء الأمور لاختيار الأغراض المناسبة والنوعيات المميزة لأبنائهم، من خلال توفر وتنوع المعروضات وتناسبها مع متطلبات ورغبات كل فئة عمرية ومرحلة دراسية من الحقائب والدفاتر والأقلام والزي المدرسي والملابس والأحذية واللوازم المدرسية، في ظل تنافس بين المكتبات والمحال التجارية لتقديم أفضل أسعار مناسبة تكون في متناول الجميع من خلال العروض المختلفة التي وضعتها لجذب المستهلكين.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa