للارتقاء بنمط الحياة اليومي.. جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز تطلق ملتقى "دراية"

جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز
جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز

تعقد جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي مؤتمراً صحفياً مساء يوم 27 نوفمبر القادم لإطلاق ملتقى (دراية) تحت عنوان (ماذا لو.. كيف تتصرف؟) يشارك فيه نخبة من الإعلاميين ومديرين العلاقات العامة في الجهات المشاركة، وذلك في فندق الفيرمونت بالرياض.

ويهدف المؤتمر إلى توضيح الدعم الكبير من القيادة لأعمال جائزة الأميرة صيتة، استعراض مبادرات وبرامج الجائزة وإنجازاتها خلال الأعوام السابقة، ترسيخ مفهوم العمل الاجتماعي كرافد أساسي في التنمية البشرية والاقتصادية، التمهيد لفكرة ملتقى (دراية)، توفير أكبر قدر من المعلومات المفصلة عن أهداف ملتقى (دراية) والمحاور التي سيتناولها، التعريف بالمشاركين في الملتقى.

ومن جانبه، قال الأمين العامّ لجائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز الأستاذ الدكتور فهد بن حمد المغلوث، أن العمل بملتقى (دراية) يهدف للارتقاء بنمط الحياة اليومي ومن مبدأ كن على دراية اليوم كي لا تخسر غداً، وهو ملتقى توعوي وقائي وتفاعلي، وجاءت فكرته بأن يكون العمل الاجتماعي بنكهة عصرية، وهي الاهتمام بجودة الحياة من خلال توفير بيئة اجتماعية جاذبة وإيجابية، وتحسين ممارسات الأفراد اليومية في كافة المجالات المختلفة وكافة الفئات العمرية، وتعزيز دورهم الفعال في مواجهة تقلبات الحياة ومواقفها غيرالمتوقعة مع أمهر وأكفأ المختصين في الجهات المختلفة، وتوفير الحلول العلمية السليمة والتوعية بسبل الوقاية، وتحقيق المعرفة من خلال المحاكاة الفاعلة في ميادين الحياة.

يجدر الإشارة إلى أن دراية تعد أول مبادرة من نوعها في المملكة وتعني بتقديم كل ما يستلزم جودة الحياة للأفراد والمجتمع ويقدم بصورة مجانية ويتطابق بدوره مع مجموعة من أهداف الرؤية الطموحة 2030.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa