«شؤون الحرمين» تعلن استعدادها لرفع الطاقة الاستيعابية اليومية إلى ١٠٠ ألف معتمر

«شؤون الحرمين» تعلن استعدادها لرفع الطاقة الاستيعابية اليومية إلى ١٠٠ ألف معتمر

أعلن المتحدث الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي هاني حسني حيدر، استعداد الرئاسة وتكثيف جهودها واستكمال برامجها لرفع الطاقة الاستيعابية للمسجد الحرام إلى ١٠٠ ألف معتمر و٦٠ ألف مصل، مبيناً أن وكالات الرئاسة بتوجيهات الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أعدت خططاً محكمة، وإجراءات وآليات ممنهجة لإدارة الحشود لضمان سلامتهم، تسهيلاً وتمكيناً لهم لأداء مناسكهم بيسر وسهولة.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الرئاسة هيأت البيئة المثالية وسط منظومة متكاملة من الخدمات والإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، حيث تم تركيب ملصقات التباعد الجسدي بما يتناسب مع معايير أعداد المعتمرين والمصلين، وتخصيص مسارات لذوي الاحتياجات الخاصة وفق ضوابط الإجراءات الاحترازية، وملصقات مصليات ركعتي سنة الطواف، ومصليات توسعة الملك فهد والتوسعة السعودية الثالثة.

وأكد المتحدث أن الرئاسة ستبدأ من مساء هذا اليوم في استقبال المعتمرين والمصلين؛ حيث تم تجهيز الساحة الواقعة بين باب 86 وباب 89 بالساحة الغربية للاستفادة منها لصلاة الفجر والمغرب والعشاء، وستكون بكامل الخدمات من فرش وسقيا وتعقيم.

وقدم حيدر شكره لشركاء النجاح على دورهم في هذا النجاح، وأنهم يساهمون في خدمة قاصدي المسجد الحرام، ورفع شكره وتقديره لولاة الأمر على حرصهم واهتمامهم لكل ما من شأنه خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa