للمرة الثانية في أقل من شهر.. «تخصصي الملك فيصل» ينجح في نقل وزراعة قلب من الإمارات إلى الرياض

تخصصي الملك فيصل
تخصصي الملك فيصل

نجح فريق جراحي متخصّص من مركز القلب بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض، في إجراء عملية إزالة قلب من متبرع بدولة الإمارات العربية المتحدة وزراعته لمريض بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض- للمرة الثانية في أقل من شهر- وذلك خلال وقت قياسي؛ حيث جرى التنسيق واستكمال الإجراءات النظامية وأخذ الموافقات من ذوي المتبرع "رحمه الله" وذلك بالتعاون مع المركز السعودي لزراعة الأعضاء، والبرنامج الوطني للتبرع وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية (حياة) في الإمارات، والإخلاء الطبي الجوي.

ووضعت الفرق الطبية المتخصصة خطة عمل متكاملة لإجراء عملية الإزالة في الإمارات والزراعة في الرياض؛ حيث قام فريق طبي بقيادة الدكتور فيصل العمري استشاري جراحة القلب في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، بإجراء عملية إزالة القلب في الإمارات العربية المتحدة من متبرع يبلغ من العمر 38 عامًا في صباح الخميس الموافق 24 نوفمبر، وذلك في مستشفى كليفلاند أبوظبي.

ووصل قلب المتبرع بواسطة الإخلاء الطبي الجوي إلى التخصصي في تمام الساعة 11:30 صباحًا، وتم نقله فورًا إلى غرفة العمليات؛ حيث باشر الفريق الطبي عملية الزراعة للمريض الذي يبلغ من العمر 54 عامًا واستغرقت 5 ساعات ليعلن في تمام 4:30 عصرًا نجاح عملية الزراعة.

يُذكر أن مركز القلب بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث أجرى أكثر من 428 عملية زراعة قلب، منها 260 عملية جراحة قلب باستخدام تقنية الروبوت، و119 زراعة لمضخات صناعية داعمة لعضلة القلب لمرضى يعانون من اعتلال وضعف شديد في عضلة القلب، ويعد برنامج زراعة القلب للأطفال والبالغين في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الأكبر في الشرق الأوسط ويحقق نتائج تماثل نتائج زراعة القلب المحققة عالميًا.

وكان فريق طبي متخصّص من مركز القلب بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث تمكن من إجراء عملية إزالة قلب من متبرع بدولة الإمارات العربية المتحدة وزراعته لمريض بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض خلال وقت قياسي أول الشهر الجاري.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa