غدًا.. 300 ألف طالب وطالبة يؤدون اختبارات الفصل الأول في المدينة المنورة

استعدادات صحية وأمنية للتيسير عليهم
غدًا.. 300 ألف طالب وطالبة يؤدون اختبارات الفصل الأول في المدينة المنورة

يؤدي أكثر من 300 ألف طالب وطالبة في المدينة المنورة، غدًا، اختبارات الفصل الدراسي الأول لهذا العام 1440هـ ولمدة أسبوعين.

وأكد المدير العام للتعليم بمنطقة المدينة المنورة ناصر بن عبدالله العبد الكريم، أن الإدارة أكملت استعداداتها لاستقبال الطلاب والطالبات لأداء الاختبارات، غدًا الأحد؛ حيث أتمت إدارة الاختبارات والقبول كل ما يتعلق بآلية الاختبارات، وكذلك أبلغت التعليمات للمدارس بضرورة الاطلاع والتقيد بما جاء في دليل نظم وتعليمات الاختبارات، وتأكيد تطبيق لائحة الاختبارات، مشددًا لمديري المدارس على ضرورة مراعاة ضبط الإشراف على الطلاب وانتظام حضورهم خلال فترة الاختبارات، متمنيًا لجميع طلاب وطالبات المنطقة دوام التوفيق والنجاح.

وأهاب العبدالكريم بالطلاب والطالبات تنظيم أوقاتهم وبذل مزيد من الجهد لتحقيق النجاح والتفوق، وعدم السهر أو الإرهاق خلال هذه الفترة؛ لما له من تأثير سلبي، مؤكدًا أهمية توفير الرعاية الصحية الأولية لكافة الطلاب خلال أدائهم اختباراتهم وفق الخطة الصحية التي رسمتها إدارة الصحة المدرسية بتعليم المدينة المنورة.

بدورها، تقدم إدارة الصحة المدرسية بالمدينة المنورة خدمات للطلاب والطالبات خلال فترة الاختبارات، عبر أطباء وطبيبات مسؤولين عن عدد من المدارس يتم استدعاؤهم في حال وجود أي حالة تستدعي ذلك، ويتم تقديم خدمة علاجية للطالب أو الطالبة ليتمكن من إكمال الاختبار أو طلب تأجيل الاختبار إذا كان وضعه الصحي يمنعه من مواصلته. ويتم التعاون مع الإدارة العامة للشؤون الصحية بالمنطقة وهيئة الهلال الأحمر السعودي لتكثيف الجهود خلال هذه الفترة.

وفي الجانب الأمني، تكثف شرطة منطقة المدينة المنورة -من خلال تنفيذ خططها الأمنية والمرورية- من حضور المرور ودوريات الأمن والأمن الوقائي وأمن الطرق في الطرقات والشوارع الرئيسة والإشارات والتقاطعات المرورية وأمام المدارس؛ لتسهيل الحركة المرورية للطلاب والمعلمين للوصول إلى مدارسهم بكل يسر وسهولة، فيما تنظم إدارة مرور منطقة المدينة المنورة وتيسر الحركة المرورية في الشوارع والميادين والطرق الرئيسة وعند المدارس ليتمكن الطلاب والطالبات من الوصول إلى المدارس والجامعات بكل يسر وسهولة، من خلال حرصها على فك الاختناقات المرورية التي قد تحدث بسبب ظرف طارئ في حركة السير -لا سمح الله- بنشر عدد من الضباط والأفراد منذ وقت مبكر في الطرق والميادين وأحياء المدينة المنورة وعند المدارس.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa