«السديس» يوصي بإنشاء موسوعة علمية تكون مرجعية لضبط مسائل الحسبة ونوازلها

«السديس» يوصي بإنشاء موسوعة علمية تكون مرجعية لضبط مسائل الحسبة ونوازلها

أوصى الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، بإنشاء مشروع موسوعةٍ علميةٍ تكون معلمةً ومرجعيةً في ضبط مسائل الحسبة ونوازلها، على ضوء القواعد الأصولية والفقهية والمقاصد الشرعية بعيدًا عن الاجتهادات الشخصية تشرف عليها رئاسة الهيئة.

جاء ذلك أثناء رئاسة "السديس" للجلسة الثانية للمؤتمر الثاني لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، تحت عنوان "منهج السلف الصالح في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ودور المملكة العربية السعودية في تعزيزه".

وقال "السديس"، إن من شأن هذه المشروع أن يكون ضابطًا مرجعيًا لمن أراد العمل في مجال الحسبة وتبيان مقاصدها وغايتها، بعيدًا عن الاجتهادات الشخصية والآراء الفردية.

وأضاف الرئيس العام لشؤون الحرمين، أن الهيئة وبفضل الله أولًا ثم بدعم ولاة أمر هذه البلاد المباركة - حفظهم الله- وجهود رجالاتها، قادرة على القيام بهذا المشروع وتحقيق أهدافه ومقاصده وجعله نبراسًا لكل من أراد العمل في الهيئة، مختتمًا حديثه بالتضرع إلى الله –عز وجل- بأن يبارك في الجهود وأن يجعلها خالصة لوجهه الكريم.

اقرأ أيضا| 

X
صحيفة عاجل
ajel.sa