إبتسام الشهري.. أول امرأة تتولى منصب متحدث إعلامي

إبتسام الشهري
إبتسام الشهري

في اليوم الوطني الـ92 سجلت المرأة السعودية أولوية في عدد من المجالات، إلا أن قطاع الإعلام شهد حضور أول امرأة سعودية تتولى منصب متحدث إعلامي في القطاعين العام والخاص.

وتعد إبتسام حسن الشهري أول سعودية تتولى منصب متحدث رسمي في الجهات الحكومية والخاصة، حينما عينت كمتحدث رسمي باسم التعليم العام بوزارة التعليم، ولتكون السيدة الوحيدة التي تعمل كمتحدث لجهة حكومية.

ووجود اسم إبتسام الشهري متحدثًا لوزارة التعليم باسم التعليم العام منذ أكثر من ثلاثة أعوام وحتى الآن، يؤكد على تمكنها من أداء عملها بمهنية، وأداء عملها وإيصال رسالة الوزارة التي تعمل بها.

ومرت مسيرة الشهري كمتحدثة بعدد من التحولات والتغيرات في قطاع التعليم، لكنها استطاعت أن تنجح في مهمتها لما تملكه من معرفة وخبرة وقدرة على التعامل مع وسائل الإعلام والرد على جميع الاستفسارات الصحفية، واحترام مهنة المتاعب، من خلال تجاوبها السريع مع كل الأسئلة الإعلامية.

وتحظى الشهري بدعم وتمكين من قبل وزارة التعليم، بقيادة معالي وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، الذي أحدث نقلة نوعية في قطاع التعليم منذ توليه منصبه.

وتعد متحدثة التعليم بأنها من أكثر المتحدثين متابعة في ظهورها الإعلامي، وبعدد متابعي حسابها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إذ اقترب عدد متابعيها من 400 ألف شخص.

وإبتسام الشهري لديها خبرة طويلة في الحقل التربوي والتعليمي، وتجيد الحديث باللغتين العربية والإنجليزية، وحاصلة على درجة الماجستير في "تربية الموهوبين"، وإحدى خريجات برنامج "خبرات".

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa