رسالة مؤثرة من ابنة لأبيها «الحاج» تدفعه للإقلاع عن التدخين

جمعية «كفى» عالجت 313 حاجًا هذا العام
رسالة مؤثرة من ابنة لأبيها «الحاج» تدفعه للإقلاع عن التدخين

تزامنًا مع أدائه مناسك الحج، قرَّر حاج عربي الإقلاع عن التدخين استجابةً لرسالة مؤثرة من ابنته، وذلك بعد 20 عامًا داوم خلالها على هذه العادة السيئة.

كشف ذلك إبراهيم الخزاعي المحاضر بجمعية كفى» للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات، الذي قال: إنّ حاجًا أربعينيًا- خلال توجُّهه إلى مكة المكرمة- طلب منه أبناؤه إحضار هدايا لهم، لكنّ ابنته طلبت منه أمرًا آخر، وهو الإقلاع عن تدخين السجائر حفاظًا على صحته وكسبًا للأجر العظيم في هذه الأيام المباركة، موضّحًا أنّه استجاب لطلب ابنته ونذر لله أن يقلع عن التدخين نهائيًّا.

في سياق متصل، أوضح مدير عام الجمعية بمكة الدكتور صلاح بن محمد الشيخ أنَّ عيادات كفى بالمشاعر المقدسة وفي ساحات الحرم عالجت هذا العام 313 حاجًا من مختلف أقطار العالم، كما قدّمت لهم العلاج اللازم والهدايا التذكارية.

وأضاف أنّ الحج يعدّ من أبرز المواسم للإقلاع عن السموم وهو فرصة عظيمة، وبخاصة لحجاج بيت الله الحرام ليكون حجهم على أكمل وجه وصفحة جديدة ناصعة البياض، سائلًا المولى أن يتقبل منهم ويردهم إلى ذويهم سالمين.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa