جامعة جدة تبتكر جهازاً يكشف الحالات المبكرة للولادة بتقنيات الذكاء الاصطناعي

جامعة جدة تبتكر جهازاً يكشف الحالات المبكرة للولادة بتقنيات الذكاء الاصطناعي

توصلت جامعة جدة، عبر ابتكار علمي؛ للكشف عن نسبة السائل الأمنيوسي داخل كيس الجنين في رحم الأم واكتشاف الحالات المبكرة للولادة باستخدام إنترنت الأشياء وتقنيات الذكاء الاصطناعي؛ حيث يحدد الابتكار المشاكل المحتملة لدى الجنين مبكرًا، ما يسمح بالتدخلات الطبية في الوقت المناسب، وتحسين النتائج؛ بتعزيز تطور الرئة الجنينية وصحة المشيمة.

وتوّج هذا الابتكار الذي عكف عليه الدكتور قمر نايته والدكتور يوسف الصحفي من كلية علوم وهندسة الحاسبات بالجامعة؛ بالميدالية الذهبية، بالإضافة إلى جائزة دولية خاصة؛ أثناء مشاركته في معرض رومانيا الدولي للاختراعات والابتكارات والتقنية؛ ما يدلل على كفاءة الابتكارات السعودية ومقدرتها على المنافسة العالمية.

ويعمل الابتكار الطبي على توفير مراقبة صحية مستمرة؛ ما يقلل من زيارات المستشفى ويضمن تنبيهات فورية للرعاية الطبية الفورية؛ حيث يستخدم التكنولوجيا المتقدمة؛ عبر مستشعرات الموجات فوق الصوتية وتقنيات الذكاء الاصطناعي لضمان دقة عالية وتقليل الإنذارات الكاذبة، والمراقبة عن بُعد؛ بإتاحة متابعة حالة المريض للمهنيين الصحيين عبر تطبيقات الهواتف المحمولة، ما يقلل من الحاجة إلى الزيارات المتكررة للمستشفى، إضافة لكونه واجهة سهلة الاستخدام؛ حيث يتيح للنساء الحوامل مراقبة مستويات السائل الأمنيوسي بسهولة في المنزل.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa