اتفاقيات وصفقات.. قفزات كبرى في مجال التعاون العسكري بين ‎المملكة وفرنسا

 التعاون العسكري بين ‎المملكة وفرنسا
التعاون العسكري بين ‎المملكة وفرنسا

تشهد العلاقات العسكرية بين المملكة وفرنسا، قفزات كبرى، تخللها اتفاقيات وصفقات تعاون مشتركة.

وشهدت العشرة أعوام الأخيرة قفزات كبرى في مجال التعاون الأمنى والعسكري؛ حيث وقعت المملكة مع فرنسا في عام ٢٠٠٨ اتفاقيات في التدريب الأمني.

اقرأ أيضاً
زيارة ولي العهد لفرنسا.. محلل سياسي: هناك توافقات سياسية قوية بين الرياض وباريس
 التعاون العسكري بين ‎المملكة وفرنسا

كما شهدت اتفاقية تسليح القوات البرية والبحرية والجوية في المملكة.

وفي عام ٢٠١٥، انعقد مؤتمر معرض ومؤتمر الدفاع الدولي الثاني عشر آيدكس٢٠١٥.

وشهد نفس العام توقيع صفقات تسليح مع المملكة من بينها بيع ٢٣ طائرة هليكوبتر بقيمة ٥٠٠ مليون دولار.

أما في عام ٢٠١٦ صادقت فرنسا تصاريح توريد أسلحة تصل قيمتها إلى ١٨ مليار يورو للسعودية.

كما شهد نفس العام الاتفاق على توطين الصناعات العسكرية في مجالات الأنظمة التقنية والتدريبية والخدمات المساندة.

وفي عام ٢٠٢١ وقعت المملكة اتفاقية مشروع مشترك مع إيرباص في مجال الطيران العسكري، بهدف بناء منشأة تصنيع عالي الدقة في المملكة لإنتاج مكونات هياكل الطائرات.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa