أكاديمي: تقصير خطبة الجمعة علامة على فقه الخطيب.. والشريعة تنص على رفع الحرج

صلاة الجمعة في الحرم
صلاة الجمعة في الحرم

قال عضو هيئة التدريس في جامعة الإمام، الدكتور فهد الفهيد، إن «تقصير خطبة الجمعة علامة على فقه الخطيب، وهذا هو هدي النبي ﷺ  في خطبه الراتبة وأمره».

وأضاف خلال مداخلة مع قناة «الإخبارية» أنه «ثبت في سنة النبي صلى الله عليه وسلم الرفق مع المسلمين في شدة الحر، وهو أصل عظيم في الشريعة».

ولفت «الفهيد» إلى أن «الشريعة تنص على رفع الضرر والحرج، ومن الإحسان بالمسلمين التخفيف من الخطيب».

وكانت الرئاسة العامة لشؤون الحرمين قد وجهت باختصار خطبة وصلاة الجمعة في موسم الحج.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa