«الطب البديل» يحسم الجدل حول إمكانية استخراج لقاح كورونا من الجسم عبر الحجامة

«الطب البديل» يحسم الجدل حول إمكانية استخراج لقاح كورونا من الجسم عبر الحجامة

كشف المركز الوطني للطب البديل والتكميلي، حقيقة ما أثير من معلومات تدعي إمكانية استخراج لقاح فيروس كورونا من الجسم، من خلال إجراء الحجامة بعد التطعيم مباشرة.

وقال المركز الوطني، في بيان صادر عنه، إنه يمنع منعا باتا إجراء الحجامة على موضع أخذ اللقاح (على الجلد مباشرة - موضع الوخز)، أو على أي مرض جلدي مثل (الدمامل - الخراج - البهاق - الصدفية - وغيرها..)، لكن تجري على مواضع محددة من الجسم تحت إشراف ممارس معتمد ومرخص من قبل المركز الوطني للطب البديل والتكميلي.

وأكد المركز الوطني، عدم جدوى الحجامة في إخراج اللقاح من الجسم بأي حال من الأحوال.

وأشار المركز الوطني للطب البديل والتكميلي إلى أهمية استقاء المعلومات الطبية من مصادرها الرسمية وعدم الانجراف خلف الشائعات وتصديق ما يتداول عبر وسائل التواصل الاجتماعي من معلومات مضللة ومغلوطة، والإبلاغ عن المخالفات المتعلقة بممارسات الطب البديل والتكميلي عبر القنوات الرسمية.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa