كبار العلماء: سماح السلطات السويدية بحرق المصحف يؤجّج الكراهية ويخدم التطرف

هيئة كبار العلماء
هيئة كبار العلماء

أعربت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء عن إدانتها الشديدة لسماح السلطات السويدية لأحد المتطرفين بإحراق نسخة من القرآن الكريم.

وأكدت الهيئة في بيان، الأحد، أن "هذا التصرف المقيت يمس مشاعر المسلمين، ويدلّ على تعصب وكراهية لا تخدم التسامح والتعايش الذي ينادي إليه كل العقلاء في العالم".

ودعت الهيئة العالم أجمع إلى إدانة هذا التصرف، وسنّ الأنظمة والتشريعات التي توقف مثل هذه التصرفات المقيتة التي تؤجج الكراهية، وتخدم التطرف.

وقال المفتي العام سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، رئيس هيئة كبار العلماء الرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء، إن إحراق نسخة من المصحف الشريف بالسويد ينمّي الكراهية ويخدم أجندات التطرف والإرهاب ومصدري الكراهية في كل مكان.

وقبل عدة أيام أقدم أحد المتطرفين في السويد على حرق نسخة من القرآن الكريم بالقرب من سفارة تركيا، التي ترفض انضمام بلاده إلى حلف شمال الأطلسي "ناتو".

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa