أمير مكة المكرمة: «هيئة تطوير محافظة جدة» تعزيز لمكانتها لتكون واجهة حضارية

 الأمير خالد الفيصل
الأمير خالد الفيصل

رفع الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، ونائبه الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز، الشكر والعرفان إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، بمناسبة صدور قرار مجلس الوزراء القاضي بتحول (مكتب مشاريع محافظة جدة) إلى (هيئة تطوير محافظة جدة).

وقال أمير منطقة مكة: «أرفع لمقامكم الكريم ولسمو ولي عهدكم الأمين أسمى آيات الشكر والعرفان بمناسبة إنشاء هيئة تطوير جدة، الذي يأتي استمرارًا لمتابعة وحرص القيادة، أيدها الله، على كل ما من شأنه رفعة وتقدّم الخدمات بمختلف مناطق المملكة؛ لمواكبة التطور الحضاري الذي تشهده في جميع محافظاتها».

وأكد أن الأمر الكريم بتحويل (مكتب مشاريع محافظة جدة) إلى (هيئة تطوير جدة) يعكس المكانة التاريخية لهذه المدينة كونها بوابة لمكة المكرمة ولقاصديها، وسوف يسهم هذا الأمر في تعزيز مكانتها؛ لتكون واجهة حضارية ذات مزايا اقتصادية وثقافية وسياحية فريدة.

بينما قال نائب أمير مكة المكرمة: «يشرفني أن أرفع لمقامكم الكريم ولسمو ولي عهدكم الأمين، يحفظكما الله، أسمى آيات الشكر والعرفان بمناسبة صدور الأمر الملكي الكريم بإنشاء هيئة تطوير جدة، التي سوف يكون لها دورها الكبير في تحقيق التنمية المستدامة؛ لتكون جدة واجهة جاذبة تُسهم في تعزيز مكانتها على جميع الأصعدة، وصولًا لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 الرامية لتكون جدة واجهة عالمية».

وأكد الأمير بدر بن سلطان، أن إنشاء هيئة تطوير جدة يُعزز الخطوات الرامية؛ لأن تكون جدة ضمن أفضل 100 مدينة في العالم، مرتكزة في ذلك على الخصائص التي تمتاز بها من حيث موقعها الجغرافي ومقوماتها المتنوعة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa