رسميا... توقيع اتفاقية إنشاء مكتب أممي للسياحة في الرياض

لإدارة وتنفيذ أنشطة المنظمة إقليميا
رسميا... توقيع اتفاقية إنشاء مكتب أممي للسياحة في الرياض

وقع وزير السياحة أحمد بن عقيل الخطيب والأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة للسياحة العالمية زوراب بولوكاشيفيلي، اتفاقية بشأن إنشاء مكتب إقليمي في مدينة الرياض.

يأتي ذلك لأهمية تطوير قطاع السياحة وتنفيذ أنشطة المنظمة في منطقة الشرق الأوسط تحت إشراف الأمين لعام، ويعد المكتب جزءًا لا يتجزأ من المنظمة.

وتتولى المنظمة إدارة المكتب من مقرها في مدريد، إسبانيا.

وكان الخطيب قد أعرب أمس الأول في تصريح صحفي عن تقديره لجهود منظمة السياحة العالمية وأنشطتها في العالم والمنطقة، مؤكدًا أن المملكة تدعم جهود المنظمة من أجل خدمة المنطقة.

وأشار إلى أن المكتب الإقليمي سيكون له دور في تنمية رأس المال البشري في قطاع السياحة في المملكة وبقية دول الإقليم، إضافة إلى دعم المبادرات الأخرى التي تثري القطاع السياحي وترفع جودته من خلال الإسهام في تنمية المهارات الحالية والمستقبلية في القطاع وتقديم الدعم المعرفي فيما يتعلق بالقضايا الاستراتيجية ذات الأولوية للأعضاء الإقليميين.

ولفت الخطيب النظر إلى أن المملكة أسوة بدول العالم تعد السياحة مصدراً مهماً للدخل وتوفير الوظائف، وهو ما أكدت عليه رؤية المملكة 2030، واستشهد بالقرارات التي اتخذتها الحكومة أخيراً من خلال إنشاء هيئة السياحة في البحر الأحمر ومجلس التنمية السياحي.

اقرأ أيضًا:

بعد اختياره رئيسًا للجنة السياحة بغرفة الرياض.. «الراجحي»: نخطط لقفزة نوعيّة

الفيلم الوثائقي السعودي «هذه أرضي» على قناة «MBC1»

قد يعجبك أيضاً

No stories found.