لجنة مكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص توضح حقوق عمالة الخدمة المنزلية

لعدم التعرض للمساءلة القانونية..
لجنة مكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص توضح حقوق عمالة الخدمة المنزلية

‏‏‏أوضحت لجنة مكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص، حقوق عمال الخدمة المنزلية، والتي تقع على عاتق ومسؤولية صاحب العمل.

ونشرت لجنة مكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص، عبر حسابها الرسمي والموثق بموقع التغريدات القصيرة تويتر، رسمًا بيانيًّا (إنفوجراف) يوضح حقوق العمالة المنزلية التي يجب مراعاتها.

حقوق عمال الخدمة المنزلية

وحددت لجنة مكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص، 7 حقوق لعمال الخدمة المنزلية يجب على صاحب العمل مراعاتها، حتى لا يتعرض للمساءلة القانونية، وتتمثل هذه الحقوق السبعة في:

- ألا يكلف عامل الخدمة المنزلية بعير العمل المتفق عليه إلا في حالات الضرورة بشرط ألا يختلف العمل الذي يكلف به اختلافًا جوهريًّا عن عمله الأصلي.

- ألا يكلف عامل الخدمة المنزلية بأي عمل خطر يهدد صحته أو سلامته الجسدية أو يمس كرامته الإنسانية.

- أن يدفع صاحب العمل الأجر المتفق عليه لعامل الخدمة المنزلية في نهاية كل شهر هجري ما لم يتفق الطرفان كتابة على غير ذلك.

- أن يدفع صاحب العمل الأجر ومستحقات العامل نقدًا أو بشيكات ويوثق ذلك كتابة ما لم يرغب عامل الخدمة المنزلية في تحويله على حساب بنكي محدد.

- أن يوفر سكنًا مناسبًا لعامل الخدمة المنزلية.

- أن يفسح المجال لعامل الخدمة المنزلية بأن يتمتع بالراحة اليومية مدة لا تقل عن 9 ساعات يوميًّا.

- ألا يؤخر خدمة عامل الخدمة المنزلية أو يسمح له بالعمل لحسابه الخاص.

مؤشرات الإتجار بالأشخاص

وأوضحت هيئة حقوق الإنسان، أن جرائم الاتجار بالأشخاص تعد من الانتهاكات البشعة لحقوق الإنسان؛ لأنها تسلب حريته وتهدر كرامته، وعلى الرغم من الجهود المبذولة من دول العالم لمكافحتها، فإن فعالية هذه الجهود تتطلب مزيدًا من الوعي العالمي والتعاون الدولي والتنسيق المستمر.

وكشفت هيئة حقوق الإنسان، عن وجود سمات ومؤشرات رئيسية يمكن من خلالها التعرف على الضحايا المتاجر بهم وتمييزهم كضحايا مما يسهم في إنقاذهم ويؤهلهم للحصول على المساعدة والحماية، مشيرة إلى أن أبرز مؤشرات استغلال العمالة المنزلية تتمثل في:

- لا يتوافر لهم مكان خاص للراحة والنوم.

- ينامون في مكان مشترك أو غير مناسب.

- يبلغ صاحب العمل عن هروبهم وتركهم للعمل رغم أنهم ما زالوا يعيشون في منزله.

- لا يغادرون المنزل إلا لأسباب اجتماعية.

- لا يغادرون المنزل إلا برفقة صاحب العمل.

- لا يقدم لهم أكل سوى بقايا الطعام.

- يتعرضون للإهانات أو إساءة المعاملة أو التهديد أو العنف.

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa