العلاقات السعودية المصرية.. 77 عامًا تزداد رسوخًا ومتانة

العلاقات السعودية المصرية.. 77 عامًا تزداد رسوخًا ومتانة
العلاقات المصرية السعودية

منذ عهد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن والملك فاروق، وصولًا إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود والرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، وعلاقة المملكة ومصر تزداد متانة وتجذرًا وصلابة عامًا بعد عام، فهي علاقات تتسم بعمق تاريخي ومستقبل مشرق.

وكان أول لقاء بين البلدين، في العام 1364هـ-1945م، والذي جمع بين الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، والملك فاروق ملك مصر.

اقرأ أيضاً
«جبل طويق والسد العالي».. هكذا احتفى رواد التواصل بزيارة ولي العهد إلى مصر
العلاقات المصرية السعودية

وشهدت العلاقات بين البلدين وقوف المملكة بكل ثقلها إلى جانب مصر في كل المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية أثناء العدوان الثلاثي على مصر، وفي 27 أكتوبر عام 1955 وقعت اتفاقية دفاع مشترك بين البلدين.

واستعرض حساب هيئة الإذاعة والتليفزيون، في إنفوجرافيك، ثمار العلاقة بين البلدين والتي تمثلت في:

- 70 اتفاقية ومذكرة تفاهم بين البلدين.

- تنامي حجم الصادرات السعودية غير النفطية إلى مصر.

- زيادة الاستثمارات السعودية في السوق المصرية.

- 179 مليار ريال حجم التبادل التجاري بين البلدين.

- إدراج الخط العربي في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي لدى منظمة اليونيسكو.

أما عن المشروعات المشتركة بين البلدين، فكانت كالتالي:

- مشروع الربط الكهربائي السعودي المصري.

- 1035 شركة مصرية تستثمر في السوق السعودية.

- تأسيس مجلس التنسيق السعودي المصري.

- تأسيس جامعة الملك سلمان الدولية.

- 574 شركة مصرية في الأسواق السعودية.

- 247 علامة تجارية مصرية في السعودية.

- 6285 شركة سعودية في مصر.

ويرتبط شعبا البلدين ارتباطًا وثيقًا ببعضهما البعض، فيعيش في المملكة نحو 1,7 مليون مصري، فيما يبلغ عدد المواطنين السعوديين في مصر نحو مليون سعودي.

وتسهم المملكة في تعزيز جهود مصر التنموية، من خلال الدعم الذي تقدمه عبر الصندوق السعودي للتنمية، حيث بلغت قيمة مساهمات الصندوق 8846,61 مليون ريال لـ32 مشروعًا في قطاعات حيوية.

كما قدمت المملكة مؤخرًا وديعة بقيمة 3 مليارات دولار للبنك المركزي المصري، إضافة إلى تمديد الودائع السابقة بمبلغ 2,3 مليار دولار.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa