وكيل «الصحة»: اللقاحات تؤدي دورها بامتياز.. والهدف ليس التخلص من كورونا

وكيل «الصحة»: اللقاحات تؤدي دورها بامتياز.. والهدف ليس التخلص من كورونا

قال وكيل وزارة الصحة الدكتور عبدالله عسيري، إن الهدف من تلقي لقاحات كورونا، والامتثال للإجراءات الاحترازاية هو الخروج من الجائحة وليس التخلص من كوفيد، الذي هو مثل بقية فيروسات كورونا يتكيف ويبقى مسبباً نزلات برد سنوية.

وأوضح وكيل وزارة الصحة، في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن اللقاحات تؤدي دورها بامتياز، مشيرًا إلى أن ما يقال عن عودة الإصابات في دول عالية التحصين هو إحصائيات فحوصات مخبرية وليس إصابات مرضية.

وكانت وزارة الصحة، كشفت في وقت سابق الأربعاء، آلية التبديل بين لقاحات كورونا (كوفيد-19) المعتمدة في المملكة (فايزر – أسترازنيكا – موديرنا).

وأكدت وزارة الصحة، أن آلية التبديل بين لقاحات مطورة بتقنيات مختلفة ليست جديدة في علم تطوير اللقاحات وتستخدم منذ عام 1990.

وأشارت إلى أن التبديل آمن وفعّال ويؤدي إلى استجابة مناعية أكبر ويساهم في الحماية من مضاعفات الفيروس.

وأكدت أنه يسمح بالتبديل للفئة من 12 – 18 عامًا بين لقاحي فايزر وموديرنا، فيما سيسمح بالتبديل للبالغين بين أسترازنيكا وفايزر، وأسترازينيكا وموديرنا، وفايزر وموديرنا.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa