"الدفاع المدني" تختتم المؤتمر العلمي للممارسات الذكية في التعامل مع حالات الطوارئ

"الدفاع المدني" تختتم المؤتمر العلمي للممارسات الذكية في التعامل مع حالات الطوارئ

اختتم، أمس، المؤتمر العلمي للممارسات الذكية في التعامل مع حالات الطوارئ، الذي تنظمه المديرية العامة للدفاع المدني بالتعاون مع الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي والجمعية الجغرافية السعودية بمدينة الرياض.

وحظي المؤتمر بمشاركة 1000 مهتم ومختص، كما تم تقديم 36 ورقة علمية على مدار يومين.

وأكّد مدير عامّ الدفاع المدني المكلف اللواء الدكتور حمود بن سليمان الفرج، في ختام المؤتمر، أهمية تسخير التقنية في إدارة الحوادث، من خلال التشجيع على استقطاب التقنيات العالمية وفتح المجال للمساهمة في تقديم الابتكارات والحلول الناجعة لكل المهتمين والمتخصصين بإتاحة الفرص الكاملة لهم، وتقديم كل ما يمكن للرقي والتقدم في مجال أمن وسلامة المواطن والمقيم في هذا الوطن.

وعقدت ثلاث جلسات علمية تناولت تجارب الجهات الحكومية والأهلية في التعامل مع حالات الطوارئ ونظام التحكم في إشارات المرور في حالات الطوارئ، وتجربة المملكة في إدارة الحشود عن طريق الذكاء الاصطناعي في الحج، ومفهوم إدارة المدن الذكية في حالات الطوارئ، ودور نظام المعلومات الجغرافية في تنظيم حالات الطوارئ، وسلسلة الكتل الخاصة بالمسعفين في حالات الطوارئ، ونظام الرعاية الصحية القائم على سلاسل الكتل.

واستعرض المشاركون الأنظمة والذكاء الاصطناعي لإدارة حالات الطوارئ، والدراسة التطبيقية لتحليل نطاق الخدمة لمراكز الدفاع المدني في المدينة المنورة باستخدام تقنية نظم المعلومات الجغرافية، ونظام الاستجابة والإدارة للحالات الطارئة الأوتوماتيكي.

يذكر أن مديرية الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة كانت لها أكثر من مشاركة علمية في أعمال المؤتمر.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa