ابتسام الشهري: تمديد «التعليم عن بُعد» أو العودة للمدارس عقب انتهاء الـ10 أسابيع

الأولوية لمنسوبي الوزارة في تلقي لقاح كورونا..
ابتسام الشهري: تمديد «التعليم عن بُعد» أو العودة للمدارس عقب انتهاء الـ10 أسابيع

أكدت متحدثة وزارة التعليم ابتسام الشهري، أن قرار استمرار عملية التعليم عن بُعد أو العودة للمدارس، سيتم اتخاذه عقب انتهاء الـ10 أسابيع.

وقالت متحدثة التعليم في تصريحات لقناة «روتانا»: «عمليات التقييم بدأت من هذا الأسبوع للتحقق مما يمكن أن نقدمه للطلاب بعد العشرة أسابيع بما يضمن صحتهم وسلامتهم، ونأخذ على عاتقنا: صحة الطلاب، وصحة المنسوبين، وسير العملية التعليمية».

وأضافت: «لكل قصة نجاح أبطالها، وأبطال قصة نجاح التعليم عن بُعد هم المعلمون والمعلمات، الذين نجحوا في ألا ينقطع التعليم عن كل بيت سعودي يومًا واحدًا، وشاركهم النجاح أولياء الأمور الذين ساعدوا المعلمين والمعلمات على استمرار هذا العطاء».

وعن قرار استمرار التعليم عن بُعد أو العودة للمدارس، قالت: «بعد انتهاء العشرة أسابيع، ستقرر الوزارة استمرار التعليم عن بُعد أو العودة للمدارس»، مضيفة: «التعليم عن بعد سوف يستمر حتى بعد انتهاء كورونا، والتعليم عن بعد انطلاقة لعصر جديد في التعليم، وسيساعد الطلاب على استمرار التواصل مع المدرسين والطلاب».

وتابعت: «إذا قررنا عودة الدراسة بالمدارس ورفض أولياء الأمور خوفا على أبنائهم؛ فهذا حقهم؛ لكن يجب أن يضعوا في الاعتبار أن هذا الأمر سيكلف الوزارة جهودًا مضاعفة لاستمرار التعليم عن بُعد».

أما عن تلقي لقاح كورونا، فعلقت: «هناك أولوية لمنسوبي التعليم في أخذ لقاح كورونا».

اقرأ أيضًا: