وكالة شؤون المسجد النبوي تكثف جهودها اليومية في خدمة ضيوف الرحمن

وكالة شؤون المسجد النبوي تكثف جهودها اليومية في خدمة ضيوف الرحمن
وكالة شؤون المسجد النبوي

كَثَّفَتْ وكالةُ الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي خِدْمَاتِها التنظيميةَ في إدارة الحشود البشرية في المسجد النبوي بشكل يومي لتسهيل حركة المصلين وضيوف الرحمن عند زيارتهم للمسجد النبوي خصوصًا في التفويج للزيارة والصلاة في الروضة الشريفة.

وتقومُ إدارةُ تنظيمِ الزيارة والتفويج التابعة للإدارة العامة للحشود بتجهيز المسارات المؤدية إلى الروضة الشريفة؛ بهدف تنظيم دخول الزوار بسلاسة لأداء الزيارة، والتأكد من تصاريح الدخول عند نقطة الفرز المؤدية إلى الروضة الشريفة من خلال أجهزة مخصصة لقراءة "الباركود "، كما تتولى الإدارةُ تجهيزَ وترتيبَ مواقعَ انتظار الزائرين قبيل دخولهم للروضة الشريفة والإشراف على تنظيم 650 زائرًا داخل الروضة الشريفة خلال الفوج الواحد وترتيب آلية دخولهم وخروجهم.

وأوضحَ مديرُ إدارة تنظيم الزيارة والتفويج ياسر المزيني أنَّ المدةَ الزمنيةَ لبقاء الزوار داخل الروضة الشريفة هي 7 دقائق يتم توقيتُها من خلال ساعة رقمية مخصصة داخل الروضة الشريفة لتنظيم أوقات دخول وخروج الزائرين ومدة مكوثهم في الروضة، مشيرًا إلى خدمة 11520 زائرًا في اليوم و 79950 زائرًا في الأسبوع و292464 زائرًا في الشهر و689711 زائرًا خلال الثلاثة أشهر الماضية، بحسب "واس".

وبَيَّنَ المزيني أنَّ آليةَ الدخول للروضة الشريفة تتم من خلال حجز تصريح مسبق من قبل الزائر عن طريق تطبيقي توكلنا واعتمرنا، ثم التأكد من تصريح الزائر في أثناء دخوله من نقطة الفرز، حيث يقومُ المراقبون في إدارة تنظيم الزيارة والتفويج بقراءة التصريح من خلال أجهزة مخصصة لذلك، ثم توجيه الزائرين إلى مواقع الانتظار قبل دخولهم إلى الروضة الشريفة من باب النساء وخلال الانتظار تجري تهيئة الروضة الشريفة ومن ثم إدخالهم بشكل منظَّم واحتساب الفترة الزمنية المقررة ثم تنظيم خروجهم من باب البقيع، مشيرًا أنه يتم خلال هذه الأيام زيادة أعداد التفويج قبل كل صلاة؛ لتمكين الزوار من صلاة الفرض داخل الروضة الشريفة ماعدا صلاة الجمعة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa