زيارة ولي العهد لتركيا.. خطوة لتعزيز التعاون المشترك إقليميًا ودوليًا

زيارة ولي العهد لتركيا.. خطوة لتعزيز التعاون المشترك إقليميًا ودوليًا

تمثل زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، إلى تركيا، والتي يختتم بها جولته الثلاثية اليوم الأربعاء، أهمية كخطوة لتعزيز التعاون المشترك على المستويين الإقليمي والدولي.

وتدعم الزيارة سبل الارتقاء بالعلاقات السعودية التركية إلى مستويات أعلى وأكثر رحابة خلال الفترة المقبلة، ليس فقط سياسيًا ولكن على المستوى الاقتصادي والتبادل التجاري والتنسيق في الملفات المشتركة بين البلدين.

اقرأ أيضاً
اليوم.. ولي العهد يختتم جولته الخارجية بزيارة تركيا
زيارة ولي العهد لتركيا.. خطوة لتعزيز التعاون المشترك إقليميًا ودوليًا

من جانبه، أوضح الأكاديمي والباحث السياسي التركي، مهند حافظ أوغلو، أن «الإعلان عن هذه الزيارة بحد ذاته دليل قوي على أهميتها، وهذا الإعلان رسالة أن تركيا مهتمة بهذا اللقاء الذي يأتي في توقيت مهم إقليميًا ودوليًا».

وأضاف، في تصريحات لوسائل إعلام تركية: «عندما تكون الأهداف مشتركة لدولتين كبيرتين بحجم المملكة العربية السعودية والجمهورية التركية، فإن محاولات عواصم غربية تدعم أو تغض الطرف عن سلوك بلد يريد المساس بالأمن القومي للبلدين ستبوء بالفشل، وستكون الرؤية للمستقبل وبداية مرحلة تتطلب تعاونًا خاصًا».

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد زار السعودية أواخر أبريل الماضي، والتقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان؛ حيث أشار الرئيس التركي إلى أن «لتركيا قواسم مشتركة مع السعودية».

وبيّن أردوغان وقتها أن «العلاقات مع السعودية تسير في اتجاه أكثر إيجابية»؛ حيث أعرب عن ثقته أن «المسار الذي تتخذه البلدان سيقدم مساهمات مهمة للغاية سواء على الصعيدين التجاري أو السياسي».

ويختتم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، جولته الخارجية التي استهلها بزيارة جمهورية مصر العربية ثم الأردن، بزيارة تركيا، اليوم الأربعاء، لعقد مباحثات مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

ويعقد الأمير محمد بن سلمان، لقاءً مع الرئيس أردوغان، بالقصر الرئاسي في العاصمة أنقرة، سيتناول ملفات سياسية واقتصادية، ومن المتوقع أن تشهد هذه الزيارة الرسمية أيضا توقيع اتفاقيات في مجالات مختلفة، بحسب "العربية".

يشار إلى أن الأمير محمد بن سلمان، بدأ جولته الإثنين الماضي، بزيارة مصر وعقد لقاءات مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أعقبها بزيارة المملكة الأردنية أمس الثلاثاء، وعقد لقاء مع العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، في قصر الحسينية، بحضور الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa