نجاح إجراء أول تخطيط كهربائي لدماغ الأطفال في الشرق الأوسط بمستشفى الملك فهد التخصصي

مستشفى الملك فهد التخصصي
مستشفى الملك فهد التخصصي

أكدت إدارة مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، الخميس، نجاح فريق برنامج الصرع الشامل في إجراء أول تخطيط كهربائي (ستيريو) لدماغ الأطفال (SEEG) في الشرق الأوسط منهيا معاناة الطفل من أي نوبات صرعية.

وقالت إدارة المستشفى إن فريق البرنامج نجح وللمرة الأولى في إجراء التخطيط الكهربائي لدماغ الطفل، مشيرة إلى أنهم تمكنوا من إيقاف نوبات الصرع منذ إجراء الجراحة حتى الآن؛ ما يبشر بمزيد من الإنجازات في هذا الخصوص بالمستشفى.

وأوضحت أن SEEG يُعدُّ إجراءً يستخدم لتحديد مناطق الدماغ التي تنشأ منها النوبات العصبية، حيث يضع الأطباء خلاله أسلاكًا رفيعة في مناطق الدماغ المستهدفة، وبعد زرع الأسلاك تتم مراقبة المريض في وحدة مراقبة الصرع (EMU) لتحديد موقع بداية النوبة الصرعية بدقة، وعندما العثور على مصدر النوبة يتم إجراء عملية جراحية أخرى لإزالة المنطقة غير الطبيعية من الدماغ التي تنشأ منها النوبات الصرعية.

ويحقق برنامج الصرع الشامل نتائج مميزة في هذا الشأن من خلال ما توفر لهم من إمكانيات متقدمة تمكنهم من التميز على المراكز الأخرى في دول الشرق الأوسط، إضافة إلى الكفاءات الطبية المميزة التي تعمل في المركز في سبيل تحقيق مزيد من الإنجازات الطبية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa