وزارة التجارة تحذر من المحتالين: لا نطلب مطلقًا أرقام الحسابات أو البطاقات البنكية

وزارة التجارة من المحتالين
وزارة التجارة من المحتالين

حذرت وزارة التجارة من التعامل مع مواقع وهمية وأشخاص ينتحلون صفة الوزارة ويحتالون على المستهلكين بعد الحصول على بياناتهم السرية بطرق احتيالية.

وأوضحت الوزارة رصدها لعدد من حالات التحايل وقع ضحيتها مستهلكون نتيجة مشاركة معلوماتهم الخاصة في مواقع وصفحات وهمية ومزيفة تزعم صلتها بالوزارة وقدرتها على إعادة الأموال، أو تقديم معلومات شخصية وبلاغات في مواقع وهمية، أو بمشاركة معلومات البلاغ في مواقع التواصل، أو بالاستجابة لاتصالات من خارج المملكة عبر برامج احتيالية يضاف لها أي رقم ليظهر لدى مستقبل الاتصال، وتتبع أساليب احتيالية للحصول على معلومات سرية، مثل: الحساب البنكي أو كلمات المرور أو رموز التحقق.

اقرأ أيضاً
متحدث الموارد البشرية: المفاوضات جارية مع الفلبين لاستقدام العمالة المنزلية.. ونستهدف دولًا جديدة من آسيا وأفريقيا
وزارة التجارة من المحتالين

وأضافت الوزارة أنها تقوم بالتنسيق بشأن ذلك مع الجهات المختصة لضبط مرتكبي هذه الجرائم، وتحذر من تزويد أي طرف بالبيانات السرية.

وتؤكد “التجارة” وأنها لا تطلب مطلقًا أرقام الحسابات أو البطاقات البنكية، أو كلمات المرور ورموز التحقق التي تصل للأفراد عبر البنوك الخاصة بهم.

وشددت الوزارة على أنها تستقبل البلاغات فقط من خلال القنوات المعتمدة لديها وهي: الرقم الموحد للوزارة (1900)، وتطبيق بلاغ تجاري.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa