من هواية صناعة الشموع إلى احترافها وافتتاح متجر.. قصة نجاح تروي فصولها المواطنة أروى

هواية صناعة وتشكيل الشموع تعد من الهويات غير المعروفة بشكل جيد، لكن «أروى العُمري" برعت فيها وفي تشكيلها بأشكال فنية وجذابة، وهو ما جعلها تفتتح مشروعها الخاص.

وقالت اروى ابنة مدينة رابغ لقناة العربية، إنها تحب الفن بشكل عام وبكافة أشكاله من رسم وأعمال يدوية وحرف بسيطة وغيره. 

وأضافت أنه إذا أعجبها شيء ما تحاول تعلم كيفية صنعه، من خلال متابعة فيديوهات للمتخصصين، وكانت الشموع من ضمن الأشياء التي استهوتها.

وتابعت انها كانت في البداية تقوم بجمع بقايا الشمع بالبيت وعمل إعادة تدوير له، لكنها قررت فيما بعد تعلم صناعة الشموع، وهو ما جعلها تتعرف على أنواعه ومصادر مكوناته وكيفية صنعه.

وأشارت إلى انها جمعت كافة المعلومات اللازمة عن صناعة الشموع، ووفرت  الأدوات المستخدمة، كما حضرت دورات تعليمية في صناعة الشموع.

وقالت أروى إنها قررت افتتاح مشروع خاص بها للشموع التي تقوم بصنعها وبأشكال مختلفة، منها الشمع الصلب والشمع الطرى والشمع بطيء الاشتعال والشمع ذو الرائحة العطرية وغيرها.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa