وزير الخارجية يبحث مستجدات الأوضاع الفلسطينية مع نظيريه الأردني والجزائري

خلال لقاءين منفصلين
وزير الخارجية يبحث مستجدات الأوضاع الفلسطينية مع نظيريه الأردني والجزائري

بحث وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان، اليوم الخميس، آخر المستجدات والتطورات الفلسطينية، مع نظيريه الأردني أيمن الصفدي، والجزائري صبري بوقادوم.

جاء ذلك خلال لقائين منفصلين لوزير الخارجية، بنظيريه الأردني والجزائري على هامش الاجتماع الطارئ؛ لمناقشة تطورات الوضع في الأراضي الفلسطينية المحتلة بمقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وتناول اللقاءان العلاقات الثنائية بين المملكة وبين البلدين الشقيقين وتعزيز التنسيق في القضايا الإقليمية والعالمية ذات الاهتمام المشترك، وفق الحساب الرسمي لوزارة الخارجية بموقع «تويتر». 

وفي شأن ذي صلة، جدَّدَ وزيرُ الخارِجيَّة الأمير فيصل بن فرحان، اليوم الخميس، موقف المملكة الداعم للقضية الفلسطينية؛ كونها في صميم السياسة الخارجية للمملكة.

وأضاف الوزير، بكلمته في الاجتماع الخاص والاستثنائي للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك؛ لمناقشة الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، إنَّ المملكة العربيَّة السعودية ومن موقع رئاستها لمنظمة التعاون الإسلامي، تود التأكيد على ما تم إقراره في الاجتماع الاستثنائي للجنة التنفيذية على مستوى وزراء الخارجية للدول الأعضاء الذي تضمن «رفض وإدانة الاستعمار الإسرائيلي المتواصل للأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس المحتلة، وإنشاء منظومة فصل عنصري فيها وتحديدًا من خلال بناء المستعمرات وتدمير ممتلكات الفلسطينيين».

قد يعجبك أيضاً

No stories found.