مصور فرنسي يروي قصة حبه للمملكة: أتمنى أن يدفن جزء مني في نجران

مصور فرنسي
مصور فرنسي

ارتبط المصور الفرنسي تشيكوف مينوزا، عاطفيًّا بالمملكة، وعبر عن حبه الشديد لأبناء نجران، حتى أنه تمنى أن يدفن جزء منه بعد وفاته في نجران.

وقال المصور خلال مقطع فيديو نشره حساب "التواصل الحكومي"، إنه يشعر كما لو كان نجرانيًّا ينتمي إلى قبيلة يام، مؤكدًا حبه للمكان.

اقرأ أيضاً
بيان ختامي لزيارة ولي العهد إلى فرنسا
مصور فرنسي

وأضاف المصور الفرنسي، أنه أمضى في نجران أكثر من 10 سنوات، موضحًا أن قصة ارتباطه بنجران بدأت في عام 1977، ليوثق بعدسته عددًا من مناطق نجران.

وأكد أنه وثق بعدسته نحو 150 ألف صورة، عن المملكة، يحفظها جميعًا، منوهًا بأنه عندما رأى نجران قرر أن يكون هذا المكان هو المكان الذي يستحق أن يؤلف عنه كتابًا.

واستعرض ما التقطته عدسته من أماكن بينها مدائن صالح في السبعينيات، ووصف مغادرته للمملكة وعودته إليها، بأنها عودة للأصدقاء الحقيقيين والوطن.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa