أمانة عسير تستعيد أكثر من 11 مليون متر من الأراضي الحكومية

جرى التعدي عليها بمواقع متفرقة بشكل غير نظامي
أمانة عسير تستعيد أكثر من 11 مليون متر من الأراضي الحكومية

استعادت أمانة منطقة عسير وبلدياتها التابعة لها أكثر من 11 مليون متر مربع، من الأراضي الحكومية التي جرى التعدي عليها في مواقع متفرقة بشكل غير نظامي في نطاق أمانة منطقة عسير، وذلك خلال حملات أطلقتها الشهر الماضي.

وأوضح أمين منطقة عسير الدكتور وليد الحميدي أن تلك الأعمال جاءت تنفيذًا للإجراءات واللوائح النظامية من وزارة الشؤون البلدية والقروية، مشيرًا إلى أن إحصائية أعمال إزالة التعديات في الأمانة وعدد من البلديات التابعة لها، قدرت بمساحة بلغت نحو 11 مليون و542 ألف و745 مترًا مربعًا خلال الشهر الماضي، وكانت الإحداثات عبارة عن أحواش مبنية من البلوك، وكذلك غرفة عشوائية، وأسلاك شائكة وعقوم ترابية.

وأكد الدكتور الحميدي أن الأمانة وبلدياتها ستواصل حملاتها الرقابية على المواقع كافة بمنطقة عسير، وسيتم اتخاذ الإجراءات المعمول بها حيال المعتدين على الأراضي الحكومية، وأن الأمانة لن تتهاون في تطبيق الأنظمة والتعليمات بإزالة أيّ تعديات أو تجاوزات.

يُشار إلى أن التعديات على الأراضي تشمل، وفقًا للتعريفات النظامية: «الاستحواذ على الأراضي الحكومية بغير حق، أو دون حصول المعتدي على سند أو وثيقة، أو ادعاء بعض الأشخاص ملكية أرض بحجة وضع اليد عليها»؛ حيث ينص نظام البلديات والقرى على أن «مهام وزارة الشؤون البلدية والقروية تتضمن تحديد واستيفاء رسوم وعوائد البلدية والغرامات والجزاءات التي توقع على المخالفين للأنظمة».

كما ينص نظام البلديات على: «منع التعدي على الأراضي وإزالته حال وقوعه على جميع الأملاك الخاصة والأملاك العامة، مع عمل الجهات ذات الصلة على تحديد مواقف الباعة».

X
صحيفة عاجل
ajel.sa