تداول فيديو للملكين فهد وسلمان يهاتفان سلطان بن سلمان في الفضاء

مع وصول القمرين "سعودي سات A5 وB5"إلى مدارهما
تداول فيديو للملكين فهد وسلمان يهاتفان سلطان بن سلمان في الفضاء

بالتزامن مع وصول القمرَين الصناعيَّيْن السعوديَّيْن (سعودي سات A5، وسعودي سات B5)، إلى مدارهما حول الأرض، أعاد نشطاء بمواقع التواصل، تداول مقاطع فيديو لأول اتصال مباشر جرى قبل 33 عامًا، بين الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- وأخيه الملك سلمان -حفظه الله- وبين  الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز أول رائد فضاء مسلم عربي، من على متن مكوك الفضاء ديسكفري عام 1985.

وفي 8 فبراير عام 1985، أطلقت المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية "عرب سات"، جيلها الأول من الأقمار (القمر الصناعي عرب سات A1) الذي حمله الصارخ "إريان3" من صنع شركة إيروسباتيال الفرنسية، وبعمر تشغيلي بلغ 7 سنوات انتهت في عام 1992 وكلف نحو 23 مليون دولار.

وأشرف أول رائد فضاء عربي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز على إطلاق القمر الصناعي العربي في رحلته على المكوك الفضائي ديسكفري عام 1985.

وبالفعل بدأت الرحلة في 17 يونيو 1985، وجلس الأمير سلطان بن سلمان في المقعد رقم 7 داخل المكوك الذي دار حول الأرض على ارتفاع يصل إلى أكثر من 300 كيلومتر، وبسرعة 27 ألف كيلومتر في الساعة.

وكان المطلوب وقتها هو وضع قمر عرب سات في مدار على ارتفاع يصل إلى 40 ألف كيلومتر فوق سطح الأرض. ومع صعوبة صعود المكوك إلى هذه المسافة، أطلق رواد الفضاء صاروخ الدفع الخاص بالقمر الصناعي حتى يقترب من الارتفاع المنشود.

و في لقاء تلفزيوني قديم، روى الأمير سلطان بن سلمان أن عملية إطلاق القمر المكسيكي تمت في اليوم الأول، وأتبعوه نظيره العربي الذي استغرق إطلاقه 9 دقائق؛ لصعوبات وصوله إلى ارتفاعه المطلوب، وبعدها أطلقوا ثالثًا أمريكيًّا.

ورغم انعدام الجاذبية، حرص الأمير السعودي على أداء الصلاة على متن المكوك، كما تلقى اتصالًا هاتفيًّا من العاهل السعودي فهد بن عبدالعزيز أثناء الرحلة، وهو ما نقله التلفزيون الرسمي وقتها.

ونقل التلفزيون السعودي وقتها اتصالًا مباشرًا بين للملك فهد والملك سلمان وبين أول رائد فضاء مسلم عربي الأمير سلطان بن سلمان قبل 33 عامًا، اطمئنوا خلاله عن حاله، وقال الملك فهد: "إننا فخورون بنجاحك في مهمتك بالفضاء"، فيما أبدى الملك سلمان سعادته الكبيرة بختم الأمير سلطان القرآن على متن مكوك الفضاء.

القمر الصناعي العربي كان نتاج عمل ونشاط منظمة الاتصالات الفضائية العربية عرب سات، التي تأسست عام 1976، من الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية البالغ عددها 21 دولة وقتها، ولا تزال تعمل على تلبية حاجات العالم العربي من مقرها الرئيس في الرياض بالمملكة، بجانب محطتين أرضيتين للتحكم بالأقمار في الرياض وتونس.

وتتوزع ملكية عرب سات على الدول العربية بين السعودية صاحبة النصيب الأكبر 36.7%، والكويت 14.6%، وليبيا 11.3%، وقطر 9.8%، والإمارات العربية المتحدة 4.7%، والمملكة الهاشمية الأردنية 4%، ولبنان 3.8%، والبحرين 2.5%، وسوريا 2.1%، والعراق 1.9%، والجزائر 1.7%، واليمن 1.7%، ومصر 1.6%، وسلطنة عمان 1.2%، وتونس 0.7%، والمملكة المغربية 0.6%، والسودان 0.3%، وموريتانيا 0.3%، وفلسطين 0.2%، والصومال 0.2%، وجيبوتي 0.1%.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa