تُوفيت والدتها فتكفل بها.. قصة مواطن احتضن رضيعة خادمته وأصبحت أختًا لأبنائه

تُوفيت والدتها فتكفل بها.. قصة مواطن احتضن رضيعة خادمته وأصبحت أختًا لأبنائه

في مشهد إنساني، تكفل المواطن عايد الشلاقي الشمري من منطقة الجوف، بابنة خادمته وسائقه البنجلاديشي بعد وفاة أمها بعد ولادة طفلتها الأولى بأيام.

وقال الوافد البنجلاديشي إنه تزوج قبل ثلاث سنوات، وحضر وزوجته إلى السعودية، وبعد شعورها بآلام الولادة ذهب بها إلى المستشفى إلا أنها قد وافتها المنية بعد أسبوع من ولادة طفلتها الأولى.

وقال المواطن عايد الشمري، إنه تكفل هو وزوجته "أم سيف" بالطفلة الصغيرة واسمها "رحمة"، وتربيتها بعد وفاة أمها، مضيفا أنه "يعتبرها مثل أطفاله، بل هي بالنسبة له أعز من بناته".

وأضاف أنه بعد أن جاءه اتصال قبل عام ونصف تقريبا من سائقه يخبره بوفاة زوجته، قال له لا تحمل أي هم وسنتكفل بالطفلة، وبعد أشهر أنجبت زوجتي "أم سيف" مولودا وأرضعناها مع المولود، وصارت هذه الطفلة ابنتنا وهي تبلغ الآن من العمر قرابة العام ونصف العام.

اقرأ أيضا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa