صديق محمد الشمري يروي لحظاته الأخيرة وتطورات الحالة الصحية لأبنائه وزوجته

صديق محمد الشمري يروي لحظاته الأخيرة وتطورات الحالة الصحية لأبنائه وزوجته

روى عبدالرحمن العمار صديق الراحل محمد الشمري تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياته وعن تفاصيل الحالة الصحية لأبنائه وزوجته بعد الحادث الأليم.

وقال العمار لبرنامج "يا هلا" على "روتانا خليجية": "الله يرحمك أبو فهد، الخبر صادم وسبحان الله، هذا شيء مقدر ومكتوب ولا اعتراض، والحمد لله على كل حال، الخبر وصلنا الساعة 8 مساء أمس".

وأضاف "أجرينا الاتصالات اللازمة للاطمئنان عليه بعد الحادث، وعلمنا بوفاة أبو فهد وابنته الصغيرة وطفله الرضيع يوسف، وبقي أولاده الثلاثة وزوجته وحالتهم الحمد لله طيبة".

وقال العمار "إن محمد الشمري رحمه الله، واضح في سنابه وبره سنابه هذه طبيعته هذه شخصيته، رجل معروف بالوفاء والصبر والابتسامة، يضحك مع الكبير والصغير، يقدم أمور الناس على نفسه".

وتابع عبدالرحمن العمار "كان محمد الشمري، مدرسة وتعلمت منه أشياء كثيرة، والقصص التي كان يرويها دروس ممزوجة بالعبرة والعظة، ومجرد أن تجلس معه أول مرة تحس أنه قريب منك وكأنك تعرفه من سنوات، وكان يدعم الأسر المحتاجة بدون مقابل رغم الظروف التي كان يمر بها، وتعجز الكلمات عن وصف هذا الشخص".

اقرأ أيضا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa