كيف علق وزير الموارد البشرية على نسبة رضا الموظفين عن بيئة العمل؟

ثمَّن دور معهد الإدارة العامة..
كيف علق وزير الموارد البشرية على نسبة رضا الموظفين عن بيئة العمل؟

أشاد وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس إدارة معهد الإدارة العامة المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، بجهود المعهد ضمن المرحلة الثالثة لمشروع القياس الدوري للارتباط الوظيفي لعام 2019م، وتحقيقه نتائج متقدمة في معيارين من معايير التقييم المعتمدة في الاستبيان الخاص بالمشروع.

وهنأ الراجحي، المدير العام للمعهد الدكتور بندر بن أسعد السجان بحصول المعهد على نتائج عالية في معيار نسبة الارتباط الوظيفي المستدام لعام 2019م بنسبة (81%) من فئة «الجهات التعليمية والتدريبية»، وحصوله على نتائج عالية في معيار نسبة رضا الموظفين عن بيئة العمل بنسبة (61%) من فئة «الجهات التعليمية والتدريبية».

من جانبه ثمّن السجان لوزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس إدارة المعهد الدعم الكبير والاهتمام البالغ الذي تحظى به برامج وخطط وأنشطة المعهد ومشروعاته الإستراتيجية منه، مؤكدًا أن ما حققه المعهد من مستوى مرتفع في مشروع قياس الارتباط الوظيفي الحكومي - الذي يعد أحد مشروعات تطوير أداء الجهات الحكومية، وتحسين بيئة العمل من أجل رفع إنتاجية الموظفين تماشياً مع رؤية المملكة 2030 - ما هو إلا نتيجة دعم الحكومة الرشيدة.

وبيّن معهد الادارة العامة أن المشروع يهدف إلى التعرّف على الجوانب التي تسهم في تصحيح المسارات الإستراتيجية المستقبلية لرفع مستوى الارتباط المهني الفاعل وتحقيق أعلى مستويات الرضا بين الموظفين وجهاتهم، الذي هو إحدى الركائز الأساسية للارتقاء بمستوى الأداء في جميع القطاعات والمؤسسات الحكومية وغيرها، وهو بمثابة العلاقة والشراكة المتبادلة التي تقوم على زرع الولاء لدى الموظف وحثه على بذل قصارى جهده لتحقيق أهداف المنظمة التي ينتمي إليها، وذلك باستثمار العنصر البشري بالتشجيع والتدريب والتأهيل والابتعاث والتطوير وإدارة المواهب وتوفير بيئة عمل متميزة وغيرها من العوامل التي تعود بالنفع على بيئة العمل وكسب رضا الموظف ورفع نسبة ارتباطه بجهة عمله.

وأشار المعهد إلى أن النتائج جاءت بناء على تصويت مباشر من الموظفين، وهو ما يعطي لها قوة كبيرة ومصداقية عالية، وتعكس المجهودات الكبيرة والعمل الدؤوب الذي تقوم بها إدارة المعهد على مستوى الإدارة العامة للموارد البشرية.

اقرأ أيضا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa