«الالتزام البيئي» يجري 25 ألف تحليل لسواحل البحر الأحمر

«الالتزام البيئي» يجري  25 ألف تحليل لسواحل البحر الأحمر

أجرى المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي، نحو ٢٥ ألف تحليل لمياه وتربة ٤٤٣ مصبا ووادياً على امتداد الساحل الغربي للملكة.

وكشفت مدير عام المختبرات في المركز الدكتورة سحر الغامدي أن المسح الميداني شمل أكثر من ٧٠٠ موقع تم الوقوف عليها لحصرها ومتابعتها، موضحةً أن المسح شمل مصبات تصريف مياه الصرف الصحي والصرف الصناعي بالإضافة إلى أودية تصريف مياه السيول والأمطار إلى مياه البحر الأحمر مباشرة.

ونوهت الغامدي بأن المصبات التي تعمل في الوقت الراهن ١٢٧ مصباً، وهو ما يمثل ٢٩٪؜ فقط من عدد المصبات المرصودة، في حين أن 60 مصبأً من العدد أعلاه عبارة عن مصبات طبيعية لأودية تنقل مياه السيول إلى البحر.

وقالت الغامدي: "إن المسح الميداني امتد على الساحل الغربي من شواطئ منطقة تبوك وحتى جازان، وتم سحب العينات من ٤٤٣ موقعاً، وتم رصد مؤشرات لبعض المصبات تدل على تلوث بمياه الصرف الصحي مثل الأكسجين المستهلك حيوياً والأمونيا، ووجود تلوث بكتيري" وأضافت: "أيضاً تم الوقوف على كافة المصبات الخارجة من منشآت لأنشطة تنموية أو بشرية، من أجل الوقوف على أي تجاوزات لبعض العناصر الثقيلة التي قد تهدد البيئة البحرية، فيما شمل المسح تحليل مصبات الأودية والمصبات المتأثرة بأنشطة تجارية مثل مزارع الأسماك والمرافي وغيرها لضمان التزامها بنظام البيئة، وأظهر المسح الأولي وجود ٥٢ مصباً مخالفاً لمعايير واشتراطات نظام البيئة البحرية".

وفي السياق ذاته، يعمل المركز على استكمال كافة الإجراءات النظاميه لجميع المصبات المرصودة، في حين كشف تقرير المسح للساحل الغربي عن وجود ١٧٤ مصباً في المدن والمحافظات التابعة لمنطقة مكة المكرمة، و149 بالسواحل التابعة إدارياً لمنطقة المدينة المنورة، فيما تم مسح ٦٧ مصباً في سواحل منطقة تبوك، أما منطقة جازان وعسير فتم الوقوف على ٤٥ مصباً في الأولى و٨ مصبات في الثانية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa