Menu
الإمارات ترد على بروتوكول السفر المتداول.. وتعيد التذكير بـ7 خطوات رسمية

نفت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الإمارات، ما تم تداوله من معلومات في مواقع التواصل الاجتماعي حول بروتوكول تنظيم السفر للمواطنين والمقيمين. مؤكدة أن جميع المعلومات المتعلقة بالبروتوكول تم الإعلان عنها عبر الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات.

وشددت إدارة الطوارئ والأزمات، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية، على أهمية استقاء الأخبار من الجهات الرسمية، كما أهابت بجميع أفراد المجتمع ضرورة التأكد من صحة المعلومات قبل تداولها مما يعرض أصحابها للمساءلة القانونية. مشيرة إلى أنه سيتم تطبيق العقوبات على كل من يتداول الشائعات والمعلومات غير الصحيحة.

وأعلن سيف الظاهري، المتحدث الرسمي من الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث عن مجموعة من الاشتراطات والإجراءات، التي تأتي في أعقاب الإعلان عن السماح لفئات محددة من المواطنين والمقيمين بدولة الإمارات بالسفر اعتبارًا من يوم 23 يونيو الجاري.

وأشار سيف أن باب السفر سيكون مسموحًا لوجهات تم تحديدها بناءً على تصنيف اعتمد على منهجيه متبعة في توزيع الدول بناءً على ثلاث فئات، وهي دول يسمح لجميع المواطنين والمقيمين بالسفر إليها، وتعتبر ضمن فئات منخفضة الخطورة، ودول يسمح لفئة محدودة ومعينة من المواطنين السفر إليها في الحالات الطارئة، ولقصد العلاج الصحي الضروري، أو زيارة صلة القرابة من الدرجة الأولى، أو للبعثات العسكرية والدبلوماسية والرسمية، وهذه الدول تعد ضمن فئات متوسطة الخطورة، بالإضافة إلى دول لا يسمح السفر لها نهائيًّا، وتعد ضمن فئات عالية الخطورة.

وأوضح خلال تصريحاته عن الاشتراطات والقواعد المتبعة التي يجب التقيد بها قبل المغادرة وعند القدوم من وجهات السفر، والتي جاءت كالآتي:

أولًا: يتوجب على المواطنين والمقيمين في الدولة تسجيل طلب من خلال موقع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية الإلكتروني، والتسجيل في خدمة تواجدي قبل السفر.

ثانيًا: إجراء فحص كوفيد 19 قبل السفر، وذلك اعتمادًا على اللوائح الصحية في الوجهة المنشودة، والتي قد تتطلب نتيجة حديثة لا تتعدى 48 ساعة من موعد السفر، على أن يتم إبراز نتيجة الفحص من خلال تطبيق الحصن للجهات المعنية في مطارات الدولة، ولن يسمح للسفر إلا إذا كانت نتيجة الفحص سلبية للمسافر.

ثالثًا: لن يسمح بالسفر للأشخاص الذين تتعدى أعمارهم السبعين عامًا، كما ينصح بتجنب السفر لأصحاب الأمراض المزمنة، وذلك حفاظًا على سلامتهم.

رابعًا: يجب الحصول على تأمين صحي دولي لدى المسافر ساري المفعول طيلة فترة السفر، ويغطي الوجهة المنشودة.

خامسًا: الالتزام بالتدابير الوقائية والاحترازية الموصى بها في المطارات، مثل لبس الكمامة والقفازات، وتعقيم الأيدي بشكل مستمر، والحرص على التباعد الجسدي.

سادسًا: التوجه إلى نقطة الإجراءات الصحية في المطار، لفحص درجة الحرارة، حيث سيتم عزل الحالات التي تتجاوز درجة حرارتها 37.8 أو تظهر عليها أعراض تنفسية. مع التنويه في حال الاشتباه بإصابة أحد المسافرين بفيروس كوفيد 19 سيتم منعه من السفر، وذلك حرصًا على سلامته وسلامة الآخرين.

سابعًا: على المسافرين من مواطنين ومقيمين ملء استمارات المسؤولية الصحية اللازمة، ومنها التعهد بالحجر الصحي عند العودة، والتعهد بعدم التنقل لوجهات أخرى غير التي تم التقديم عليها.

اقرأ أيضًا:

لوجهات محددة.. الإمارات تعلن السماح بالسفر اعتبارًا من 23 يونيو

2020-09-06T15:26:29+03:00 نفت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الإمارات، ما تم تداوله من معلومات في مواقع التواصل الاجتماعي حول بروتوكول تنظيم السفر للمواطنين والمقيمين
الإمارات ترد على بروتوكول السفر المتداول.. وتعيد التذكير بـ7 خطوات رسمية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الإمارات ترد على بروتوكول السفر المتداول.. وتعيد التذكير بـ7 خطوات رسمية

شدّدت على الالتزام بالإجراءات والاشتراطات..

الإمارات ترد على بروتوكول السفر المتداول.. وتعيد التذكير بـ7 خطوات رسمية
  • 774
  • 0
  • 0
فريق التحرير
26 شوّال 1441 /  18  يونيو  2020   01:46 م

نفت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الإمارات، ما تم تداوله من معلومات في مواقع التواصل الاجتماعي حول بروتوكول تنظيم السفر للمواطنين والمقيمين. مؤكدة أن جميع المعلومات المتعلقة بالبروتوكول تم الإعلان عنها عبر الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات.

وشددت إدارة الطوارئ والأزمات، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية، على أهمية استقاء الأخبار من الجهات الرسمية، كما أهابت بجميع أفراد المجتمع ضرورة التأكد من صحة المعلومات قبل تداولها مما يعرض أصحابها للمساءلة القانونية. مشيرة إلى أنه سيتم تطبيق العقوبات على كل من يتداول الشائعات والمعلومات غير الصحيحة.

وأعلن سيف الظاهري، المتحدث الرسمي من الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث عن مجموعة من الاشتراطات والإجراءات، التي تأتي في أعقاب الإعلان عن السماح لفئات محددة من المواطنين والمقيمين بدولة الإمارات بالسفر اعتبارًا من يوم 23 يونيو الجاري.

وأشار سيف أن باب السفر سيكون مسموحًا لوجهات تم تحديدها بناءً على تصنيف اعتمد على منهجيه متبعة في توزيع الدول بناءً على ثلاث فئات، وهي دول يسمح لجميع المواطنين والمقيمين بالسفر إليها، وتعتبر ضمن فئات منخفضة الخطورة، ودول يسمح لفئة محدودة ومعينة من المواطنين السفر إليها في الحالات الطارئة، ولقصد العلاج الصحي الضروري، أو زيارة صلة القرابة من الدرجة الأولى، أو للبعثات العسكرية والدبلوماسية والرسمية، وهذه الدول تعد ضمن فئات متوسطة الخطورة، بالإضافة إلى دول لا يسمح السفر لها نهائيًّا، وتعد ضمن فئات عالية الخطورة.

وأوضح خلال تصريحاته عن الاشتراطات والقواعد المتبعة التي يجب التقيد بها قبل المغادرة وعند القدوم من وجهات السفر، والتي جاءت كالآتي:

أولًا: يتوجب على المواطنين والمقيمين في الدولة تسجيل طلب من خلال موقع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية الإلكتروني، والتسجيل في خدمة تواجدي قبل السفر.

ثانيًا: إجراء فحص كوفيد 19 قبل السفر، وذلك اعتمادًا على اللوائح الصحية في الوجهة المنشودة، والتي قد تتطلب نتيجة حديثة لا تتعدى 48 ساعة من موعد السفر، على أن يتم إبراز نتيجة الفحص من خلال تطبيق الحصن للجهات المعنية في مطارات الدولة، ولن يسمح للسفر إلا إذا كانت نتيجة الفحص سلبية للمسافر.

ثالثًا: لن يسمح بالسفر للأشخاص الذين تتعدى أعمارهم السبعين عامًا، كما ينصح بتجنب السفر لأصحاب الأمراض المزمنة، وذلك حفاظًا على سلامتهم.

رابعًا: يجب الحصول على تأمين صحي دولي لدى المسافر ساري المفعول طيلة فترة السفر، ويغطي الوجهة المنشودة.

خامسًا: الالتزام بالتدابير الوقائية والاحترازية الموصى بها في المطارات، مثل لبس الكمامة والقفازات، وتعقيم الأيدي بشكل مستمر، والحرص على التباعد الجسدي.

سادسًا: التوجه إلى نقطة الإجراءات الصحية في المطار، لفحص درجة الحرارة، حيث سيتم عزل الحالات التي تتجاوز درجة حرارتها 37.8 أو تظهر عليها أعراض تنفسية. مع التنويه في حال الاشتباه بإصابة أحد المسافرين بفيروس كوفيد 19 سيتم منعه من السفر، وذلك حرصًا على سلامته وسلامة الآخرين.

سابعًا: على المسافرين من مواطنين ومقيمين ملء استمارات المسؤولية الصحية اللازمة، ومنها التعهد بالحجر الصحي عند العودة، والتعهد بعدم التنقل لوجهات أخرى غير التي تم التقديم عليها.

اقرأ أيضًا:

لوجهات محددة.. الإمارات تعلن السماح بالسفر اعتبارًا من 23 يونيو

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك