Menu
ليفربول يتبع «استراتيجية تشيلسي» في الحرب على كورونا

أعلن نادي ليفربول -متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم- عن المساهمة في تخفيف الآثار الاقتصادية الخانقة التي خلّفها تفشّي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، عبر إطعام المحتاجين وكبار السن في مجتمعه المحلي.

ويعمل حامل لقب دوري أبطال أوروبا، على توفير وجبات مجانية تشمل أطعمة يتناولها البحارة في شمال أوروبا وتحظى بشعبية في مدن ساحلية مثل ليفربول، بينما تدير مجموعة من المتطوعين التابعين لكنيسة في محيط النادي بنكًا للطعام، وتطهو الوجبات ضمن مبادرة خدمة المجتمع.

ودشّن المتطوعون خدمة تسليم الوجبات إلى المحتاجين خارج استاد أنفيلد، لتجنب التجمعات، في ظل إجراءات العزل العامّ المفروضة في بريطانيا، ضمن الإجراءات الاحترازية في البلد الأوروبي للحيلولة دون تفشّي العدوى.

وسار الريدز على نهج نادي تشيلسي، الذي قرر دعم القطاع الصحي في بريطانيا في الحرب الطاحنة ضد فيروس كورونا، عبر توزيع 78 ألف وجبة طعام على العاملين، من أجل مساعدتهم على الاستمرار في ورديات العمل الطويلة.

وأعلن النادي اللندني، أمس الخميس، توزيع هذه الأطعمة على العاملين في القطاع الصحي، التي من الواضح أنها ستكون مجانية بشكل يومي لمدة ستة أسابيع، من خلال تسليم 13 ألف وجبة أسبوعيًّا.

وأوضح البلوز، عبر وقع النادي الرسمي على الإنترنت: «هذه المبادرة تهدف لمساعدة العاملين بجهاز الصحة البريطاني، على العمل خلال الورديات الطويلة، والتغلّب على صعوبات الحصول على طعام جيد باستمرار».

كما أشار النادي اللندني، إلى أن هذه الخطوة تأتي أيضًا، في إطار جهود دعم الأكثر عرضة للخطر في مجتمعنا خلال جائحة كورونا، والتأكيد على أن الجميع يقف خلفهم في معركة القضاء على الوباء الوافد من الصين.

ومن المقرر أن يتم توزيع الطعام، على مستشفيات سان ماري، وشارينج كروس، وهامرزميث في لندن، ضمن حزمة من الإجراءات التي اتبعها تشيلسي من أجل المساهمة في تخفيف آثار تفشي وباء كورونا في بريطانيا.

اقرأ أيضًا:

ليفربول يُحيي الذكرى الـ«31» لمأساة ملعب هيلزبره

كلوب متحمس للتدريبات الافتراضية لفريق ليفربول

2020-10-18T09:43:04+03:00 أعلن نادي ليفربول -متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم- عن المساهمة في تخفيف الآثار الاقتصادية الخانقة التي خلّفها تفشّي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»،
ليفربول يتبع «استراتيجية تشيلسي» في الحرب على كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ليفربول يتبع «استراتيجية تشيلسي» في الحرب على كورونا

بتقديم الطعام للمحتاجين أثناء العزل العامّ

ليفربول يتبع «استراتيجية تشيلسي» في الحرب على كورونا
  • 13
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 شعبان 1441 /  17  أبريل  2020   08:35 ص

أعلن نادي ليفربول -متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم- عن المساهمة في تخفيف الآثار الاقتصادية الخانقة التي خلّفها تفشّي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، عبر إطعام المحتاجين وكبار السن في مجتمعه المحلي.

ويعمل حامل لقب دوري أبطال أوروبا، على توفير وجبات مجانية تشمل أطعمة يتناولها البحارة في شمال أوروبا وتحظى بشعبية في مدن ساحلية مثل ليفربول، بينما تدير مجموعة من المتطوعين التابعين لكنيسة في محيط النادي بنكًا للطعام، وتطهو الوجبات ضمن مبادرة خدمة المجتمع.

ودشّن المتطوعون خدمة تسليم الوجبات إلى المحتاجين خارج استاد أنفيلد، لتجنب التجمعات، في ظل إجراءات العزل العامّ المفروضة في بريطانيا، ضمن الإجراءات الاحترازية في البلد الأوروبي للحيلولة دون تفشّي العدوى.

وسار الريدز على نهج نادي تشيلسي، الذي قرر دعم القطاع الصحي في بريطانيا في الحرب الطاحنة ضد فيروس كورونا، عبر توزيع 78 ألف وجبة طعام على العاملين، من أجل مساعدتهم على الاستمرار في ورديات العمل الطويلة.

وأعلن النادي اللندني، أمس الخميس، توزيع هذه الأطعمة على العاملين في القطاع الصحي، التي من الواضح أنها ستكون مجانية بشكل يومي لمدة ستة أسابيع، من خلال تسليم 13 ألف وجبة أسبوعيًّا.

وأوضح البلوز، عبر وقع النادي الرسمي على الإنترنت: «هذه المبادرة تهدف لمساعدة العاملين بجهاز الصحة البريطاني، على العمل خلال الورديات الطويلة، والتغلّب على صعوبات الحصول على طعام جيد باستمرار».

كما أشار النادي اللندني، إلى أن هذه الخطوة تأتي أيضًا، في إطار جهود دعم الأكثر عرضة للخطر في مجتمعنا خلال جائحة كورونا، والتأكيد على أن الجميع يقف خلفهم في معركة القضاء على الوباء الوافد من الصين.

ومن المقرر أن يتم توزيع الطعام، على مستشفيات سان ماري، وشارينج كروس، وهامرزميث في لندن، ضمن حزمة من الإجراءات التي اتبعها تشيلسي من أجل المساهمة في تخفيف آثار تفشي وباء كورونا في بريطانيا.

اقرأ أيضًا:

ليفربول يُحيي الذكرى الـ«31» لمأساة ملعب هيلزبره

كلوب متحمس للتدريبات الافتراضية لفريق ليفربول

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك