Menu
وزير الدفاع الأرميني يستقيل بعد النزاع مع أذربيجان وتعيين بديل له

استقال وزير الدفاع الأرميني ديفيد تونويان، اليوم الجمعة، في أعقاب النزاع الأخير مع أذربيجان المجاورة، وفقًا لتقرير إعلامي رسمي، وسرعان ما عُيِّن بديل له.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، نفى المتحدث باسم رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان بشدة أن يكون قد تم بالفعل فصل تونويان من منصبه بعد أن وافقت أرمينيا على التنازل عن السيطرة على أراض لأذربيجان لإنهاء النزاع.

وقال المتحدث ماني جيفورجيان يوم الثلاثاء الماضي، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية "أرمنبرس"، إن مثل هذه التقارير "لا تتوافق مع الواقع".

وقد تم تعيين فاجارشاك هاروتيونيان كبير مستشاري باشينيان ليحل محل تونويان الذي عمل في هذا المنصب لمدة عامين.

وانتقد السياسيون المعارضون، باشينيان لموافقته على التنازل عن عدة مناطق في منطقة ناجورنو كاراباخ المتنازع عليها.

وأعلن الجيش الأذربيجاني أنه دخل منطقة أجدام في ناجورنو كاراباخ اليوم الجمعة، بموجب الاتفاق الذي وقعه باشينيان الأسبوع الماضي.

وكانت أرمينيا وأذربيجان قد خاضتا قتالًا داميًا استمر ستة أسابيع بشأن الإقليم الجبلي، الذي كانت تسيطر عليه بشكل كبير قوات أرمينية مسيحية لعقود، لكن الأمم المتحدة كانت تعتبره جزءًا من أذربيجان التي تقطنها أغلبية مسلمة.

2020-11-24T12:26:24+03:00 استقال وزير الدفاع الأرميني ديفيد تونويان، اليوم الجمعة، في أعقاب النزاع الأخير مع أذربيجان المجاورة، وفقًا لتقرير إعلامي رسمي، وسرعان ما عُيِّن بديل له. في
وزير الدفاع الأرميني يستقيل بعد النزاع مع أذربيجان وتعيين بديل له
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وزير الدفاع الأرميني يستقيل بعد النزاع مع أذربيجان وتعيين بديل له

وفقًا لتقرير إعلامي رسمي

وزير الدفاع الأرميني يستقيل بعد النزاع مع أذربيجان وتعيين بديل له
  • 100
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
5 ربيع الآخر 1442 /  20  نوفمبر  2020   07:55 م

استقال وزير الدفاع الأرميني ديفيد تونويان، اليوم الجمعة، في أعقاب النزاع الأخير مع أذربيجان المجاورة، وفقًا لتقرير إعلامي رسمي، وسرعان ما عُيِّن بديل له.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، نفى المتحدث باسم رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان بشدة أن يكون قد تم بالفعل فصل تونويان من منصبه بعد أن وافقت أرمينيا على التنازل عن السيطرة على أراض لأذربيجان لإنهاء النزاع.

وقال المتحدث ماني جيفورجيان يوم الثلاثاء الماضي، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية "أرمنبرس"، إن مثل هذه التقارير "لا تتوافق مع الواقع".

وقد تم تعيين فاجارشاك هاروتيونيان كبير مستشاري باشينيان ليحل محل تونويان الذي عمل في هذا المنصب لمدة عامين.

وانتقد السياسيون المعارضون، باشينيان لموافقته على التنازل عن عدة مناطق في منطقة ناجورنو كاراباخ المتنازع عليها.

وأعلن الجيش الأذربيجاني أنه دخل منطقة أجدام في ناجورنو كاراباخ اليوم الجمعة، بموجب الاتفاق الذي وقعه باشينيان الأسبوع الماضي.

وكانت أرمينيا وأذربيجان قد خاضتا قتالًا داميًا استمر ستة أسابيع بشأن الإقليم الجبلي، الذي كانت تسيطر عليه بشكل كبير قوات أرمينية مسيحية لعقود، لكن الأمم المتحدة كانت تعتبره جزءًا من أذربيجان التي تقطنها أغلبية مسلمة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك