Menu
دراسة تكشف عن وجود 7 سلالات جديدة من كورونا بأمريكا

اكتشف باحثون وجود سلالات جديدة من فيروس «كوفيد19» نشأت في الولايات المتحدة، يشكل بعضها مستوى تهديد العدوى نفسه والتي يحملها الفيروس الأصلي، في الوقت الذي يراقب فيه العالم بقلق انتشار السلالات المتغيرة التي ظهرت في بريطانيا وجنوب إفريقيا. 

وفي دراسة، منشورة أمس الأحد، وجد فريق من الباحثين سبع سلالات متنامية من فيروس «كورونا»، تم تتبعها في ولايات مختلفة حول البلاد، نجحت جميعها في التحول عند النقطة نفسها في الجينات الخاصة بالفيروس، حسبما نقلت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية.

وقال عالم الفيروسات في جامعة ولاية لويزيانا، والمشارك في الدراسة، جيرمي كامل: «من الواضح أن هناك أمرًا ما يتعلق بهذا التحول. هناك أثر واضح للفائدة التطورية». 

ومن غير الواضح ما إذا كانت هذه الصفة المشتركة في نقطة التحول بين السلالات الجديدة ستجعلها أكثر عدوى؛ لكن يشعر العلماء بقلق أكبر لأنها تظهر في الجين المؤثر على كيفية دخول الفيروس للخلية البشرية. 

وأوضحت الدراسة أنه من الصعب الإجابة عن التساؤلات الأساسية بشأن مدى انتشار المتغيرات الجديدة في الولايات المتحدة، وذلك لأن تسلسل الجينوم يمثل أقل من 1% في عينات اختبار فيروس «كورونا»؛ لكن الباحثون ذكروا أنهم وجدوا عينات في مناطق عدة. 

كما أنه من الصعب التأكد من أسباب استمرار انتشار المتغيرات الجديدة، وسواء كانت بسبب كونها شديدة العدوى أم لأسباب أخرى مثل العطلات والتجمعات. 

وقال الباحثون إن هذه الطفرة تؤثر على مدى سهولة دخول الفيروس إلى الخلايا البشرية؛ لكن عالم الأحياء البنيوية في جامعة تكساس، جيسون ماكليلان، حذر من أن الطريقة التي يطلق بها الفيروس العنان في الجسم لاتزال غامضة.

2021-02-28T05:41:53+03:00 اكتشف باحثون وجود سلالات جديدة من فيروس «كوفيد19» نشأت في الولايات المتحدة، يشكل بعضها مستوى تهديد العدوى نفسه والتي يحملها الفيروس الأصلي، في الوقت الذي يراقب
دراسة تكشف عن وجود 7 سلالات جديدة من كورونا بأمريكا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

دراسة تكشف عن وجود 7 سلالات جديدة من كورونا بأمريكا

مع إصابة الملايين بالفيروس..

دراسة تكشف عن وجود 7 سلالات جديدة من كورونا بأمريكا
  • 404
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 رجب 1442 /  15  فبراير  2021   01:18 م

اكتشف باحثون وجود سلالات جديدة من فيروس «كوفيد19» نشأت في الولايات المتحدة، يشكل بعضها مستوى تهديد العدوى نفسه والتي يحملها الفيروس الأصلي، في الوقت الذي يراقب فيه العالم بقلق انتشار السلالات المتغيرة التي ظهرت في بريطانيا وجنوب إفريقيا. 

وفي دراسة، منشورة أمس الأحد، وجد فريق من الباحثين سبع سلالات متنامية من فيروس «كورونا»، تم تتبعها في ولايات مختلفة حول البلاد، نجحت جميعها في التحول عند النقطة نفسها في الجينات الخاصة بالفيروس، حسبما نقلت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية.

وقال عالم الفيروسات في جامعة ولاية لويزيانا، والمشارك في الدراسة، جيرمي كامل: «من الواضح أن هناك أمرًا ما يتعلق بهذا التحول. هناك أثر واضح للفائدة التطورية». 

ومن غير الواضح ما إذا كانت هذه الصفة المشتركة في نقطة التحول بين السلالات الجديدة ستجعلها أكثر عدوى؛ لكن يشعر العلماء بقلق أكبر لأنها تظهر في الجين المؤثر على كيفية دخول الفيروس للخلية البشرية. 

وأوضحت الدراسة أنه من الصعب الإجابة عن التساؤلات الأساسية بشأن مدى انتشار المتغيرات الجديدة في الولايات المتحدة، وذلك لأن تسلسل الجينوم يمثل أقل من 1% في عينات اختبار فيروس «كورونا»؛ لكن الباحثون ذكروا أنهم وجدوا عينات في مناطق عدة. 

كما أنه من الصعب التأكد من أسباب استمرار انتشار المتغيرات الجديدة، وسواء كانت بسبب كونها شديدة العدوى أم لأسباب أخرى مثل العطلات والتجمعات. 

وقال الباحثون إن هذه الطفرة تؤثر على مدى سهولة دخول الفيروس إلى الخلايا البشرية؛ لكن عالم الأحياء البنيوية في جامعة تكساس، جيسون ماكليلان، حذر من أن الطريقة التي يطلق بها الفيروس العنان في الجسم لاتزال غامضة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك