Menu

الهاربة رهف.. تعود للأضواء بادعاءات كاذبة وتكسير الأعراف

تعارض العادات والتقاليد العربية الأصيلة

يومًا بعد آخر، تُثبت الفتاة الهاربة إلى كندا رهف القنون - 19 عامًا- أنها لا تستطيع الحياة بدون إثارة الجدل، والإقدام على كل ما يتعارض مع القيم والتقاليد العربية
الهاربة رهف.. تعود للأضواء بادعاءات كاذبة وتكسير الأعراف
  • 62424
  • 0
  • 6
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

يومًا بعد آخر، تُثبت الفتاة الهاربة إلى كندا رهف القنون - 19 عامًا- أنها لا تستطيع الحياة بدون إثارة الجدل، والإقدام على كل ما يتعارض مع القيم والتقاليد العربية، وخلال اليومين الأخيرين، حاولت الفتاة الهاربة، رهف القنون، العودة لدائرة الضوء مجددا عبر نشر صورة جريئة، عبر حسابها على تويتر، زعمت فيها حدوث تغيير كبير في حياتها!!

وخلال التغريدة، قارنت رهف القنون عبر صورتين لها إحداهما بملابس البحر على أحد الشواطئ والأخرى بالنقاب، قائلة: «تغيير في حياتي.. من إجباري على ارتداء الأغطية السوداء والتحكم من قبل الرجال، إلى امرأة حرة»، على حد قولها.

واعتادت الفتاة الهاربة رهف القنون على الخروج عن الأعراف والتقاليد السعودية والعربية، ودائمًا ما تُقدم على مخالفة التعاليم الدينية، وهذا الأمر دفع أسرتها بالكامل للتبرؤ منها، بعد أن فشلت كافة محاولاتهم لتقويمها وإعادتها للطريق الصحيح.

السبب الحقيقي لهروب رهف القنون

وفي وقت سابق، ظهرت الفتاة الهاربة رهف في مقطع فيديو، برفقة شاب سعودي يعيش في كندا، وتحدثت له عن سبب هربها من السعودية، مؤكدة أنها هربت من تشدد أسرتها، إلا أن الشاب قاطعها، مُشيرًا إلى أن هناك أسباب أخرى لهربها «لا أخلاقية».

رهف القنون تحب الخنازير وتدعم المثليين

وهذه ليست الواقعة الأولى التي تُثير فيها الفتاة الهاربة رهف غضب الشارع السعودي والعربي، حيث اعتادت على نشر صورة مثيرة للجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك الإفصاح عن حبھا للحوم الخنزير التي يُحرم الدين الإسلامي تناولها، وامتد بها الأمر للمشاركة في اليوم العالمي للمرأة ورفع علم المثليين في كندا.

اقرأ أيضًا:

شاهد.. الهاربة رهف تنشر صورتها على الشاطئ.. وتقارنها بالنقاب

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك