Menu
برئاسة المملكة اجتماع لبحث الخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة

بدأت اليوم بالجامعة العربية، أعمال الاجتماع الثاني لفريق الخبراء المعني بالخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة 2030، برئاسة مدير العمليات الإعلامية المسؤول عن ملف الجامعة العربية بوزارة الإعلام تركي بن مرزوق العمري، وبمشاركة الأمين العام المساعد المشرف على قطاع الإعلام والاتصال بالجامعة العربية السفير الدكتور قيس العزاوي.

وأوضح تركي العمري في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية، أن الاجتماع مخصص لمناقشه الخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة 2030، التي تهدف إلى تعزيز اهتمام ومشاركه الإعلام العربي بقضايا التنمية المستدامة التي أقرها مجلس وزراء الإعلام العرب عام 2017 استجابة للحاجات المتنوعة للدول الأعضاء.

وأكد أن قطاع الإعلام يعد شريكاً فعالاً في التنمية المستدامة لأنه القطاع الأساسي الذي يربط الحكومات بالشعوب في المنطقة العربية، مبينًا أن قطاع الإعلام سيكون له دور كبير في التحفيز والمراقبة وإعداد التقارير عن الأخطار التي تواجه المجتمعات وتعليم أفراده المهارات والسياسة التنموية.

وشدد العمري على أهمية استخدام وتوظيف منصات وشبكات التواصل الاجتماعي في الإسهام في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة على الصعيد الإعلامي.

من جانبه، أكد الدكتور قيس العزاوي أهمية توحيد الخطاب العربي بالخارج ،مشددًا على ضرورة بناء الذات الإعلامية العربية من جديد حتى يمكن التوجه إلى الخارج بخطاب إعلامي عربي مؤثر.

وأشار العزاوي إلى أهمية دور الإعلام العربي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030، وضرورة تهيئة خبراء إعلاميين عرب لديهم القدرة على بناء خطاب إعلامي عربي يفهمه العالم الخارجي خاصة في ظل وجود تشويه متعمد للقضايا العربية والإسلامية على الساحة الدولية.

ومن جهته، أوضح مدير الإدارة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب الدكتور فوزي الغويل في كلمة مماثلة، أن الاجتماع يأتي استكمالاً للنتائج التي تم التوصل إليها خلال الاجتماع الأول للفريق، حيث تضمنت التوصيات الصادرة عنه تكليف لجنة مصغرة منبثقة عن الفريق الأساسي يُسند إليها مهمة وضع برنامج زمني مدته ثلاث سنوات يهدف إلى ترجمة المحاور والأفكار الواردة في الخطة إلى مجموعة من الأنشطة والبرامج القابلة للتنفيذ خلال المرحلة القادمة، من شأنها تعزيز العمل الإعلامي العربي في مجال التنمية المستدامة بما يخدم أهداف الخطة ويجعلها أكثر فعالية.

وعرض أعضاء اللجنة المصغرة خلال الاجتماع، المسودة النهائية لمشروع برنامج العمل الذي أعدته بتكليف من الفريق، مع الأخذ بعين الاعتبار المقترحات التي تلقتها من الجهات المعنية بالدول الأعضاء، وذلك لمناقشتها تمهيداً لعرضها على الدورة العادية (12) للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الإعلام العرب للبت فيها ومن ثم رفعها إلى وزراء الإعلام العرب في اجتماعهم القادم.

2019-12-16T18:00:20+03:00 بدأت اليوم بالجامعة العربية، أعمال الاجتماع الثاني لفريق الخبراء المعني بالخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة 2030، برئاسة مدير العمليات الإعلامية المسؤو
برئاسة المملكة اجتماع لبحث الخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


برئاسة المملكة.. اجتماع لبحث الخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة

بمشاركة فريق خبراء في الجامعة العربية..

برئاسة المملكة.. اجتماع لبحث الخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة
  • 48
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 ربيع الآخر 1441 /  16  ديسمبر  2019   06:00 م

بدأت اليوم بالجامعة العربية، أعمال الاجتماع الثاني لفريق الخبراء المعني بالخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة 2030، برئاسة مدير العمليات الإعلامية المسؤول عن ملف الجامعة العربية بوزارة الإعلام تركي بن مرزوق العمري، وبمشاركة الأمين العام المساعد المشرف على قطاع الإعلام والاتصال بالجامعة العربية السفير الدكتور قيس العزاوي.

وأوضح تركي العمري في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية، أن الاجتماع مخصص لمناقشه الخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة 2030، التي تهدف إلى تعزيز اهتمام ومشاركه الإعلام العربي بقضايا التنمية المستدامة التي أقرها مجلس وزراء الإعلام العرب عام 2017 استجابة للحاجات المتنوعة للدول الأعضاء.

وأكد أن قطاع الإعلام يعد شريكاً فعالاً في التنمية المستدامة لأنه القطاع الأساسي الذي يربط الحكومات بالشعوب في المنطقة العربية، مبينًا أن قطاع الإعلام سيكون له دور كبير في التحفيز والمراقبة وإعداد التقارير عن الأخطار التي تواجه المجتمعات وتعليم أفراده المهارات والسياسة التنموية.

وشدد العمري على أهمية استخدام وتوظيف منصات وشبكات التواصل الاجتماعي في الإسهام في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة على الصعيد الإعلامي.

من جانبه، أكد الدكتور قيس العزاوي أهمية توحيد الخطاب العربي بالخارج ،مشددًا على ضرورة بناء الذات الإعلامية العربية من جديد حتى يمكن التوجه إلى الخارج بخطاب إعلامي عربي مؤثر.

وأشار العزاوي إلى أهمية دور الإعلام العربي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030، وضرورة تهيئة خبراء إعلاميين عرب لديهم القدرة على بناء خطاب إعلامي عربي يفهمه العالم الخارجي خاصة في ظل وجود تشويه متعمد للقضايا العربية والإسلامية على الساحة الدولية.

ومن جهته، أوضح مدير الإدارة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب الدكتور فوزي الغويل في كلمة مماثلة، أن الاجتماع يأتي استكمالاً للنتائج التي تم التوصل إليها خلال الاجتماع الأول للفريق، حيث تضمنت التوصيات الصادرة عنه تكليف لجنة مصغرة منبثقة عن الفريق الأساسي يُسند إليها مهمة وضع برنامج زمني مدته ثلاث سنوات يهدف إلى ترجمة المحاور والأفكار الواردة في الخطة إلى مجموعة من الأنشطة والبرامج القابلة للتنفيذ خلال المرحلة القادمة، من شأنها تعزيز العمل الإعلامي العربي في مجال التنمية المستدامة بما يخدم أهداف الخطة ويجعلها أكثر فعالية.

وعرض أعضاء اللجنة المصغرة خلال الاجتماع، المسودة النهائية لمشروع برنامج العمل الذي أعدته بتكليف من الفريق، مع الأخذ بعين الاعتبار المقترحات التي تلقتها من الجهات المعنية بالدول الأعضاء، وذلك لمناقشتها تمهيداً لعرضها على الدورة العادية (12) للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الإعلام العرب للبت فيها ومن ثم رفعها إلى وزراء الإعلام العرب في اجتماعهم القادم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك