Menu
نمر بري يسحل طفلًا مسافة كيلومتر ويقتله أعلى تل في نيبال

قتل نمر بري طفلًا عمره عامان أمام منزله في قرية بوسط نيبال، حسبما أفاد مسؤول شرطة محلي، اليوم الثلاثاء.

وقال رودرا براساد بانجيني، كبير مسؤولي الشرطة في منطقة تاناهو، إن الطفل كان متروكًا بمفرده أمام المنزل أمس الإثنين عندما انقض عليه الحيوان.

وقال المسؤول لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): «لقد سحله النمر لمسافة كيلو متر واحد إلى أعلى التل وقتله».

وتم العثور على عشرة أطفال وقد فارقوا الحياة؛ بسبب هجمات الحيوانات، ربما تكون من النمور البرية، في المنطقة في العامين الماضيين، وفقًا للمسؤول.

وقال: «لقد نزح الكثير من الناس إلى المدن. لقد تخلت معظم المجتمعات السكانية عن الزراعة. وقد تسبب ذلك في نمو الغابات والشجيرات، الأمر الذي ساعد بدوره على توسيع بيئة الحيوانات البرية».

وزاد الصراع بين الحيوانات البرية والبشر في نيبال، خلال الشهور الأخيرة؛ ما أثار مخاوف بشأن سلامة الأشخاص، الذين يعيشون بالقرب من الغابات والحدائق الوطنية.

2019-12-31T12:28:32+03:00 قتل نمر بري طفلًا عمره عامان أمام منزله في قرية بوسط نيبال، حسبما أفاد مسؤول شرطة محلي، اليوم الثلاثاء. وقال رودرا براساد بانجيني، كبير مسؤولي الشرطة في منطقة
نمر بري يسحل طفلًا مسافة كيلومتر ويقتله أعلى تل في نيبال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


نمر بري يسحل طفلًا مسافة كيلومتر ويقتله أعلى تل في نيبال

كان متروكًا بمفرده أمام منزل عائلته

نمر بري يسحل طفلًا مسافة كيلومتر ويقتله أعلى تل في نيبال
  • 2342
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
5 جمادى الأول 1441 /  31  ديسمبر  2019   12:28 م

قتل نمر بري طفلًا عمره عامان أمام منزله في قرية بوسط نيبال، حسبما أفاد مسؤول شرطة محلي، اليوم الثلاثاء.

وقال رودرا براساد بانجيني، كبير مسؤولي الشرطة في منطقة تاناهو، إن الطفل كان متروكًا بمفرده أمام المنزل أمس الإثنين عندما انقض عليه الحيوان.

وقال المسؤول لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): «لقد سحله النمر لمسافة كيلو متر واحد إلى أعلى التل وقتله».

وتم العثور على عشرة أطفال وقد فارقوا الحياة؛ بسبب هجمات الحيوانات، ربما تكون من النمور البرية، في المنطقة في العامين الماضيين، وفقًا للمسؤول.

وقال: «لقد نزح الكثير من الناس إلى المدن. لقد تخلت معظم المجتمعات السكانية عن الزراعة. وقد تسبب ذلك في نمو الغابات والشجيرات، الأمر الذي ساعد بدوره على توسيع بيئة الحيوانات البرية».

وزاد الصراع بين الحيوانات البرية والبشر في نيبال، خلال الشهور الأخيرة؛ ما أثار مخاوف بشأن سلامة الأشخاص، الذين يعيشون بالقرب من الغابات والحدائق الوطنية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك