Menu
النمر يكشف حقيقة «مفعول عصير الشفاء السحري» لعلاج تضيق الشرايين

أوضح ‏استشاري وأستاذ أمراض القلب وقسطرة الشرايين، الدكتور خالد النمر، أن ما يتم ترويجه على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن مفعول ما يسمى بـ«عصير الشفاء السحري»، غير صحيح.

وأضاف النمر عبر حسابه الرسمي على موقع «تويتر»، أنه انتشر حديثًا في وسائل التواصل الاجتماعي، الترويج لعصير يسمى (عصير الشفاء السحري)، وهو عبارة عن خليط من الخس والبقدونس والموز والخيار والتفاح، والذي يزعم مروِّجوه أنه ينظف الجسم من السموم ويعالج ارتفاع الكولسترول وتضيق الشرايين، بينما هذه المعلومة خاطئة، ولا أساس لها من الصحة.

يذكر أن وزارة الصحة والهيئة العامة للغذاء والدواء، وغيرهما من الجهات ذات العلاقة تباشر دورها بالتصدي لمن يدّعون العلاج بالطب البديل، حيث تشن حملات توعية مفادها، «إن الإعلانات التي يتم ترويجها على مواقع التواصل الاجتماعي، ينشرها محتالون يستغلون حاجة المرضى للشفاء»، بينما يعد المركز الوطني للطب البديل والتكميلي بوزارة الصحة هو المرجعية الوطنية الوحيدة لكل ما يتعلق بنشاطات الطب البديل والتكميلي.

وكان المركز حدَّد الأسس والمعايير والشروط والضوابط الخاصة بمزاولة مهنة الطب البديل والتكميلي؛ حيث يصدر من خلالها التراخيص بمزاولة هذا النوع من الطب، ومراقبة نشاطات المرخص لهم بممارسته، أفرادًا ومؤسسات، وتقويمهم في حالة تطلب الأمر ذلك، اعتدادًا بالضوابط الرسمية المقررة بشأن ممارسة الطب البديل والتي تستهدف ضمان سلامة المرضى في جميع أنحاء المملكة، وحمايتهم من أي مخالفات تهدد صحتهم من قبل المدّعين العلاج بالطب البديل.

يذكر أن نظام المنشآت والمستحضرات الصيدلانية ينص على «أن مدة تسجيل مستحضر صيدلي أو عشبي خمس سنوات قابلة للتجديد، مقابل رسم ألف ريال لكل تركيز أو صيغة دوائية أو عبوة وذلك عند التسجيل الجديد»، وأنه «لوزارة الصحة حق  التفتيش على المنشآت الصيدلية للتأكد من تطبيقها أحكام هذا النظام ولائحته والقرارات التي تصدرها الوزارة بموجبه».

كما ينص النظام على أنه «لمندوبي وزارة الصحة الحق في ضبط المخالفات كما لا يجوز استعمال مصنع المستحضرات الصيدلانية لأي غرض آخر غير تصنيع المستحضرات الصيدلانية والعشبية المرخص له بتصنيعها، في ضوء الترخيص الممنوح للمصنع مع حظر بيع منتجات صيدلية أو عشبية لغير المنشأة الصحية أو الصيدلانية المرخص لها».

2021-09-12T06:07:05+03:00 أوضح ‏استشاري وأستاذ أمراض القلب وقسطرة الشرايين، الدكتور خالد النمر، أن ما يتم ترويجه على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن مفعول ما يسمى بـ«عصير الشفاء السحري»، غي
النمر يكشف حقيقة «مفعول عصير الشفاء السحري» لعلاج تضيق الشرايين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

النمر يكشف حقيقة «مفعول عصير الشفاء السحري» لعلاج تضيق الشرايين

فند مزاعم مروِّجيه على مواقع التواصل..

النمر يكشف حقيقة «مفعول عصير الشفاء السحري» لعلاج تضيق الشرايين
  • 8667
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 رجب 1440 /  11  مارس  2019   08:23 م

أوضح ‏استشاري وأستاذ أمراض القلب وقسطرة الشرايين، الدكتور خالد النمر، أن ما يتم ترويجه على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن مفعول ما يسمى بـ«عصير الشفاء السحري»، غير صحيح.

وأضاف النمر عبر حسابه الرسمي على موقع «تويتر»، أنه انتشر حديثًا في وسائل التواصل الاجتماعي، الترويج لعصير يسمى (عصير الشفاء السحري)، وهو عبارة عن خليط من الخس والبقدونس والموز والخيار والتفاح، والذي يزعم مروِّجوه أنه ينظف الجسم من السموم ويعالج ارتفاع الكولسترول وتضيق الشرايين، بينما هذه المعلومة خاطئة، ولا أساس لها من الصحة.

يذكر أن وزارة الصحة والهيئة العامة للغذاء والدواء، وغيرهما من الجهات ذات العلاقة تباشر دورها بالتصدي لمن يدّعون العلاج بالطب البديل، حيث تشن حملات توعية مفادها، «إن الإعلانات التي يتم ترويجها على مواقع التواصل الاجتماعي، ينشرها محتالون يستغلون حاجة المرضى للشفاء»، بينما يعد المركز الوطني للطب البديل والتكميلي بوزارة الصحة هو المرجعية الوطنية الوحيدة لكل ما يتعلق بنشاطات الطب البديل والتكميلي.

وكان المركز حدَّد الأسس والمعايير والشروط والضوابط الخاصة بمزاولة مهنة الطب البديل والتكميلي؛ حيث يصدر من خلالها التراخيص بمزاولة هذا النوع من الطب، ومراقبة نشاطات المرخص لهم بممارسته، أفرادًا ومؤسسات، وتقويمهم في حالة تطلب الأمر ذلك، اعتدادًا بالضوابط الرسمية المقررة بشأن ممارسة الطب البديل والتي تستهدف ضمان سلامة المرضى في جميع أنحاء المملكة، وحمايتهم من أي مخالفات تهدد صحتهم من قبل المدّعين العلاج بالطب البديل.

يذكر أن نظام المنشآت والمستحضرات الصيدلانية ينص على «أن مدة تسجيل مستحضر صيدلي أو عشبي خمس سنوات قابلة للتجديد، مقابل رسم ألف ريال لكل تركيز أو صيغة دوائية أو عبوة وذلك عند التسجيل الجديد»، وأنه «لوزارة الصحة حق  التفتيش على المنشآت الصيدلية للتأكد من تطبيقها أحكام هذا النظام ولائحته والقرارات التي تصدرها الوزارة بموجبه».

كما ينص النظام على أنه «لمندوبي وزارة الصحة الحق في ضبط المخالفات كما لا يجوز استعمال مصنع المستحضرات الصيدلانية لأي غرض آخر غير تصنيع المستحضرات الصيدلانية والعشبية المرخص له بتصنيعها، في ضوء الترخيص الممنوح للمصنع مع حظر بيع منتجات صيدلية أو عشبية لغير المنشأة الصحية أو الصيدلانية المرخص لها».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك