Menu
اتهام امرأة بـ«إغواء الغزلان» إلى منزلها في ولاية كولورادو الأمريكية

قال مسؤولو الحياة البرية في كولورادو، إنَّهم وجهوا اتهامات ضد امرأة صورت فيديو أثناء مُحاولتها إغراء الغزلان البرية إلى منزلها لإطعامها مما يأكله البشر.

وقال موقع «يو بي آي» إنَّ منظمة «كولورادو باركس آند لايف» نشرت فيديو على حسابها الخاص على «تويتر» لامرأة تحاول جذب الغزلان إلى منزلها في «إيفرجرين»، وتطعمها طعامًا بشريًّا.

ونقل الموقع عن مدير المنطقة للحياة البرية مارك لامب، قوله: «ما أقدمت عليه هذه المرأة يتسم بالأنانية، وانعدام الأخلاق؛ لأنَّ إطعامها الحيوانات الأطعمة البشرية قد يتسبب في قتلها عن غير قصد.. إنها بذلك تلحق الضرر بذاتها أيضًا.. إذا كانت ترغب في امتلاك حيوان أليف، أو مُجرد التواصل معه فعليها اختيار نوع من الحيوانات المُنزلية القادرة على التكيف مع البشر».

وأضاف: «المرأة ليست وحدها من أقدمت على هذا الفعل المشين، بل هُناك رجل في بيرلاند رانشيتيس التابعة لبيلي، مُتهم أيضًا بإطعام الغزلان في فناء منزله».

وأوضح لامب مدى الخطورة التي تهدد حياة البشر إذا ما أقدم على جذب الغزلان من البرية إلى منازلهم: «إذا ما اعتادت الغزلان المجيء والبقاء في الفناء الخلفي؛ فهذا معناه أنك تطلب من أسود الجبال الاقتراب أيضًا».

2020-08-30T11:38:04+03:00 قال مسؤولو الحياة البرية في كولورادو، إنَّهم وجهوا اتهامات ضد امرأة صورت فيديو أثناء مُحاولتها إغراء الغزلان البرية إلى منزلها لإطعامها مما يأكله البشر. وقال م
اتهام امرأة بـ«إغواء الغزلان» إلى منزلها في ولاية كولورادو الأمريكية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

اتهام امرأة بـ«إغواء الغزلان» إلى منزلها في ولاية كولورادو الأمريكية

حاولت إطعامها من أكل البشر..

اتهام امرأة بـ«إغواء الغزلان» إلى منزلها في ولاية كولورادو الأمريكية
  • 34
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 جمادى الآخر 1441 /  12  فبراير  2020   10:33 ص

قال مسؤولو الحياة البرية في كولورادو، إنَّهم وجهوا اتهامات ضد امرأة صورت فيديو أثناء مُحاولتها إغراء الغزلان البرية إلى منزلها لإطعامها مما يأكله البشر.

وقال موقع «يو بي آي» إنَّ منظمة «كولورادو باركس آند لايف» نشرت فيديو على حسابها الخاص على «تويتر» لامرأة تحاول جذب الغزلان إلى منزلها في «إيفرجرين»، وتطعمها طعامًا بشريًّا.

ونقل الموقع عن مدير المنطقة للحياة البرية مارك لامب، قوله: «ما أقدمت عليه هذه المرأة يتسم بالأنانية، وانعدام الأخلاق؛ لأنَّ إطعامها الحيوانات الأطعمة البشرية قد يتسبب في قتلها عن غير قصد.. إنها بذلك تلحق الضرر بذاتها أيضًا.. إذا كانت ترغب في امتلاك حيوان أليف، أو مُجرد التواصل معه فعليها اختيار نوع من الحيوانات المُنزلية القادرة على التكيف مع البشر».

وأضاف: «المرأة ليست وحدها من أقدمت على هذا الفعل المشين، بل هُناك رجل في بيرلاند رانشيتيس التابعة لبيلي، مُتهم أيضًا بإطعام الغزلان في فناء منزله».

وأوضح لامب مدى الخطورة التي تهدد حياة البشر إذا ما أقدم على جذب الغزلان من البرية إلى منازلهم: «إذا ما اعتادت الغزلان المجيء والبقاء في الفناء الخلفي؛ فهذا معناه أنك تطلب من أسود الجبال الاقتراب أيضًا».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك