Menu
صفقة استحواذ إل.في.إم.إتش على تيفاني.. المفوضية الأوروبية تّقر والشركة تحاول التراجع والقضاء يتدخل

وافقت المفوضية الأوروبية على صفقة استحواذ شركة السلع الفاخرة الفرنسية «إل.في.إم.إتش» على شركة المجوهرات الأمريكية تيفاني مقابل 16.2 مليار دولار.

وأعلنت شركة تيفاني موافقة المفوضية الأوروبية في بيان موجَّه إلى هيئة سوق المال الأمريكية، مساء الاثنين، بعد ختام التعاملات في البورصة.

وتعدّ موافقة المفوضية وهي المعنية بحماية المنافسة ومكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي، بمثابة الخطوة الأخيرة المطلوبة لإتمام صفقة الاستحواذ.

وفي الوقت نفسه فإنَّ «إل.في.إم.إتش» مازالت تعرقل الصفقة، حيث حاولت الشركة الفرنسية التراجع عنها في أعقاب تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

ولكن تيفاني تصرّ على إتمام الاتفاق، ولجأت كل شركة من الشركتين إلى مقاضاة الأخرى حيث من المنتظر أن تبدأ المحاكم نظر هذه الدعاوى في العام المقبل.

وإذا تمّت الصفقة فستكون أغلى صفقة استحواذ بالنسبة للشركة الفرنسية.

اقرأ أيضًا

«منتدى الملكية الفكرية» يحفز على الاقتصادات القائمة بالابتكار ومواجهة الجوائح العالمية

«جيه بى مورجان» يتوقع قفزة لأسواق الأسهم الأمريكية حال فوز ترامب

2020-10-29T23:38:00+03:00 وافقت المفوضية الأوروبية على صفقة استحواذ شركة السلع الفاخرة الفرنسية «إل.في.إم.إتش» على شركة المجوهرات الأمريكية تيفاني مقابل 16.2 مليار دولار. وأعلنت شركة
صفقة استحواذ إل.في.إم.إتش على تيفاني.. المفوضية الأوروبية تّقر والشركة تحاول التراجع والقضاء يتدخل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

صفقة استحواذ إل.في.إم.إتش على تيفاني.. المفوضية الأوروبية تّقر والشركة تحاول التراجع والقضاء يتدخل

مقابل 16.2 مليار دولار..

صفقة استحواذ إل.في.إم.إتش على تيفاني.. المفوضية الأوروبية تّقر والشركة تحاول التراجع والقضاء يتدخل
  • 123
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
10 ربيع الأول 1442 /  27  أكتوبر  2020   11:03 ص

وافقت المفوضية الأوروبية على صفقة استحواذ شركة السلع الفاخرة الفرنسية «إل.في.إم.إتش» على شركة المجوهرات الأمريكية تيفاني مقابل 16.2 مليار دولار.

وأعلنت شركة تيفاني موافقة المفوضية الأوروبية في بيان موجَّه إلى هيئة سوق المال الأمريكية، مساء الاثنين، بعد ختام التعاملات في البورصة.

وتعدّ موافقة المفوضية وهي المعنية بحماية المنافسة ومكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي، بمثابة الخطوة الأخيرة المطلوبة لإتمام صفقة الاستحواذ.

وفي الوقت نفسه فإنَّ «إل.في.إم.إتش» مازالت تعرقل الصفقة، حيث حاولت الشركة الفرنسية التراجع عنها في أعقاب تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

ولكن تيفاني تصرّ على إتمام الاتفاق، ولجأت كل شركة من الشركتين إلى مقاضاة الأخرى حيث من المنتظر أن تبدأ المحاكم نظر هذه الدعاوى في العام المقبل.

وإذا تمّت الصفقة فستكون أغلى صفقة استحواذ بالنسبة للشركة الفرنسية.

اقرأ أيضًا

«منتدى الملكية الفكرية» يحفز على الاقتصادات القائمة بالابتكار ومواجهة الجوائح العالمية

«جيه بى مورجان» يتوقع قفزة لأسواق الأسهم الأمريكية حال فوز ترامب

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك