مدارات عالمية
مدعوم من أنقرة والدوحة في حماية «مليشيات مسلحة»

«السراج» يستنجد بتركيا.. والأمم المتحدة تستنكر «الاستقواء بالخارج»

طرابلس |فريق التحرير
الجمعة - 23 ربيع الآخر 1441 - 20 ديسمبر 2019 - 03:55 م

استنجد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا، فايز السراج، بتركيا وعدة دول، زاعمًا أن «العاصمة طرابلس تتعرض لعدوان من مجموعات مسلحة تعمل خارج شرعية الدولة»، رغم أن ما يسمى بـ«حكومة الوفاق»، المدعومة من تركيا وقطر، تعتمد في حمايتها على مليشيات مسلحة.

في المقابل، أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن أسفها من التطورات الأخيرة في البلاد، مؤكدة رفضها استقواء أي طرف بالخارج. وذكر بيان صدر عن البعثة «تؤكد أنها مؤمنة بحتمية الحل السياسي وماضية قدمًا في مسعاها الحثيث لترميم الموقف الدولي المتصدع من ليبيا».

وأشارت البعثة إلى حرصها على «حث الليبيين للعودة لطاولة التفاوض في سبيل حقن الدماء الزكية، ووقف التقاتل بين الإخوة، وكبح التدخل الخارجي، ووقف إنزال مزيد من النوائب بالمدنيين الآمنين».