مدارات عالمية
بعد إلغاء التدريبات البحرية المشتركة بين واشنطن والرباط

آلاف من عناصر «المارينز» الأمريكية يتجهون للشرق الأوسط

القاهرة |فريق التحرير
السبت - 9 جمادى الأول 1441 - 04 يناير 2020 - 10:39 م

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم السبت، أن آلافًا من عناصر «المارينز» الأمريكية يتجهون للشرق الأوسط.

وقالت واشنطن إن قرارنا بتحويل «مارينز» إلى الشرق الأوسط يظهر مرونة قواتنا البحرية، مشيرة إلى أنها غيرت مسار القوات التي كانت متجهة إلى المغرب لمناورات نحو الشرق الأوسط.

وقررت وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون»، إلغاء التدريبات البحرية المشتركة بين واشنطن والرباط، والمقررة في الثامن من الشهر الجاري، على خلفية اغتيال اللواء الإيراني قاسم سليماني.

ووفقا لموقع «USNI News»، المتخصص في أخبار «المارينز»، قرر «البنتاجون» سحب سفينة عسكرية ضخمة من ميناء أغادير، بعد يومين فقط من وصولها للمشاركة في مناورات «أسد البحر الإفريقي 2020»، وهي عبارة عن تمارين تجرى كل سنتين بين البحرية الملكية المغربية و«المارينز» الأمريكي.

وقررت البحرية الأمريكية مغادرة المغرب، بعد تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران عقب مقتل سليماني، حيث غيرت السفينة، التي تقل 3 آلاف عنصر، وجهتها صوب منطقة الشرق الأوسط.