منوعات
التمثال وزنه طنان.. وتم نصبه عام 1957..

بقرار إزالة.. مجلس مدينة سان فرانسيسكو يعاقب كريستوفر كولومبوس

سان فرانسيسكو |فريق التحرير
الجمعة - 27 شوّال 1441 - 19 يونيو 2020 - 03:39 م

قام مجلس مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية بإزالة تمثال المستكشف الإيطالي، كريستوفر كولومبوس، بعد أن أعرب المحتجون عن مخاوفهم من أنه يرمز للقمع.

وأفادت صحيفة "سان فرانسيسكو كرونيكل" أن مجلس المدينة قام بتفكيك التمثال البالغ وزنه طنين، والذي نصب عام 1957.

وتعرض التمثال للتخريب في الاحتجاجات خلال السنوات الأخيرة، فيما وصفت كاثرين ستيفاني المسؤولة بالمدينة عملية الإزالة بأنها "خطوة ضرورية".

وقالت إن النصب يمثل "الأسس المؤلمة.. يجب علينا جميعًا أن ندين كل من العبودية والقهر والاحتلال.. لا يجب الاحتفال بالرجل ونتجاهل الأذى الذي تسبب فيه".

وفي الأسبوع الماضي، تم قطع رأس تمثال لكولومبوس في مدينة بوسطن، وأضرمت النيران في آخر وألقي في بحيرة في ولاية فرجينيا.

واندلعت مظاهرات "حياة السود مهمة" في عديد من المدن في جميع أنحاء الولايات المتحدة في أعقاب مقتل جورج فلويد، الأمريكي من أصل إفريقي.

وأقدم ضابط شرطة على قتل فلويد الأعزل أثناء تقييده في واقعة همجية بمدينة مينيابوليس في 25 مايو الماضي.

وكان كولومبوس واحدًا من أوائل الأوروبيين في العالم الجديد وغالبًا ما يشار إليه باسم مكتشف أمريكا، ويتهم بدور عنصري ضد السكان الأصليين.