رياضة
يبدأ رحلته من جدة اليوم

بمركبة جُهزت داخل المملكة.. البطل التويجري يشارك في رالي داكار 2020

الرياض |وكالة الأنباء السعودية ( واس )
الأحد - 10 جمادى الأول 1441 - 05 يناير 2020 - 07:35 ص

أعلن سائق الراليات السعودي محمد التويجري قائد أول مركبة مجهزة بالكامل داخل المملكة، اُعتمدت للمشاركة في رالي داكار (2020) جاهزيته للمنافسة؛ حيث سيخوض معركة رالي داكار ابتداءً من اليوم الأحد.

وسينطلق التويجري من محافظة جدة مرورًا بعددٍ من مناطق المملكة لمدة 12 يومًا بمسافة (8000) كلم حتى نهاية الرالي في مدينة الرياض.

ويسعى البطل محمد التويجري لتحقيق نتائج إيجابية ومتميزة في أول مشاركةٍ له في رالي داكار العالمي وهو الذي تسلح بخبراته السابقة في سباقات الراليات التي أقيمت داخل المملكة لعل أبرزها (رالي حائل نيسان الدولي) وبطولة رالي السعودية وقد حقق مراكز متقدمة في مختلف الجولات.

وأعرب عن سعادته بالمشاركة في رالي داكار لتمثيل الوطن ورفع اسمه عاليًا في المحافل والمناسبات الدولية، رافعًا شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بوصفه الداعم الأول لتحقيق طموحات أبناء الوطن.

كما قدم التويجري الشكر للأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس الهيئة العامة للرياضة وللأمير خالد بن سلطان بن عبدالله الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، مؤكدًا أن دعم ولاة الأمر زاد من شغفه في اكتساب الخبرات ورسم مسار للمنافسة في المستقبل، من خلال الاحتكاك مع أبطال العالم في سباقات الرالي ولقياس القدرات وتطوير الفريق.

وأضاف أن الطموح لا ينتهي عند المشاركة في رالي داكار، إلا أن استضافة المملكة لأكبر راليات العالم تشكل حافزًا له للمنافسة وبشراسه على المراكز المتقدمة.

وشهدت مدينة جدة، أمس السبت، حفل الافتتاح الرسمي لسباق رالي داكار 2020، بحضور محافظ جدة، الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز، ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، ورئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل.